منتدى الناقد الإعلامي

السلام عليكم , للمشاركة اختر ( دخول | تسجيل )



ملتيميديا

مقتطفات فيديو من انتاج الشبكة

الملف الشخصي
صورة العضو
التقيم
 
الخيارات
الخيارات
الإعلان الشخصي
أم المعتصم لم يقم بكتابة أي إعلان .
معلومات شخصية
أم المعتصم
أسرة المنتدى
العمر غير محدد
الجنس غير محدد
إسم البلد غير محدد
تاريخ الولادة غير محدد
الهوايات :
لا توجد معلومات
الإحصائيات
الإلتحاق بتاريخ: 19-January 15
عدد مشاهدة الملف 22,308*
آخر تواجد في : خاص
التوقيت المحلي: Jun 25 2019, 06:36 PM
1,625 المشاركات (1 :المشاركات باليوم)
معلومات الإتصال
AIM لا توجد معلومات
Yahoo لا توجد معلومات
ICQ لا توجد معلومات
MSN لا توجد معلومات
* يتم تجديد عدد المشاهدات كل ساعة

أم المعتصم

المشرفين

*****


المواضيع
الردود
التعليقات
الأصدقاء
المحتوى



أبرز عناوين الأحداث:
أولاً: في الشأن المحلي وارتباطاته الإقليمية:
- مجازر النظام في ازدياد في المناطق المحررة, وانشقاقات في الفيلق الخامس, وتضييق على الناس من قبل ميليشيات أمريكا.
- نظام الإجرام وتركيا وروسيا، أدوات أمريكا للقضاء على ثورة الشام المباركة.
- محاولات جديدة لتلميع بعض الوجوه الكالحة, من أمثال حجاب وأضرابه, الذين هم في حقيقتهم حُجُب مصنّعة لمنع انتصار ثورة الشام.
- رغم كل الفساد الإداري والاقتصادي والسياسي في لبنان، الساسة العنصريون في لبنان يعلقون فشلهم على اللاجئين السوريين.
ثانياً: في الشأن العربي:
- سلطة العمالة الفلسطينية تواصل تغولها على شباب حزب التحرير, لقاء صدعهم بالحق وتصديهم لخياناتها وتفريطها بالأرض المباركة.
- حل الكنيست صفعة سياسية لترامب, في سياق محاولات كيان يهود التملص من أي اتفاق يقود إلى تنازلات.
- العملاء والطغاة في بلاد المسلمين, يقدسون الأصنام التي تحفظ عروشهم.. تصريحات قائد الجيش الجزائري عن الدستور نموذجا.
- قراءة في الصراع اليمني, وأطرافه الحقيقيين وأعمالهم في اليمن.
- دروس وعبر من وفاة الرئيس مرسي، بعدم الركون للنظام الدولي, وأن التغيير يكون بخلع الأنظمة العميلة من سدة الحكم لا التعامل معها.
ثالثاً: في الشأن الدولي:
- تصعيد مستمر في منطقة الشرق الأوسط عبر إيران والحوثيين لتحقيق المصالح الأمريكية, ودفع العبيد من حكام الخليج لتقديم الأموال لسيدهم الأمريكي.
- منظمة شنغهاي للتعاون.. نشأتها وأهدافها.
- النظام القرغيزي يواصل اقتراضه من الصين لتحقيق مصالحه, على حساب الشعب, والنظام الباكستاني يزعم بناء دولة مدنية, من خلال دعم الأعداء الكفار.
- نظام الإجرام الروسي يواصل اضطهاده للمسلمين من أبناء تتار القرم, وخصوصا شباب حزب التحرير.
ونبدأ بالشأن المحلي وارتباطاته الإقليمية:
بلدي نيوز / إدلب : استشهد أكثر من 20 مدنياً وجرح العشرات، الخميس، بقصف طائرات النظام بالصواريخ الفراغية مدن وبلدات ريف إدلب، في سياق الحملة الانتقامية التي تستهدف المدنيين في المناطق المحررة. وقال ناشطون بريف إدلب، إن طائرات النظام قصفت بلدة حيش بريف إدلب الجنوبي، ما أدى لاستشهاد ستة مدنيين بينهم ثلاثة أطفال، وإصابة سبعة آخرين بينهم طفل رضيع وأضاف، أن ثلاثة مسعفين من فريق بنفسج استشهدوا بغارة مزدوجة بعد توجههم لإسعاف المصابين في مدينة معرة النعمان وجرح أربعة، كما استشهد ستة مدنيين بينهم أربعة أطفال وسيدة وجرح ثلاثة بقصف مماثل من طائرات النظام الحربية على قرية المسطومة. إلى ذلك؛ قصى مدني وأصيب آخران في بلدة معرة مصرين شمالي إدلب، بقصف من طائرات النظام الحربية، بالإضافة لاستشهاد طفل متأثرا بجراحه جراء القصف الحربي الذي تعرضت له بلدة البارة. وفي سياق آخر أقدم عدد من عناصر الفيلق الخامس على الانشقاق أثناء المعارك مع الفصائل الثورية شمال حماة، وذلك بتنسيق مع الثوار. وأكد المتحدث الرسمي باسم الجبهة الوطنية للتحرير "ناجي مصطفى" أن قسماً من العناصر تم تأمين انشقاقهم الخميس، إضافة لقسم آخر قبل أيام، كما أنه تحفظ عن ذكر العدد وأسماء العناصر حفاظاً على حياة ذويهم القاطنين في المناطق الموالية. يُذكر أن ضراوة المعارك في مناطق الشمال السوري وتعمد روسيا زج عناصر "المصالحات" في الصفوف الأمامية لقلة أهميتهم بالنسبة لها، دفع الكثير منهم لدفع مبالغ مالية كبيرة بهدف نقلهم إلى قطع عسكرية في مناطق تُعتبر آمنة، أو الانشقاق عن صفوف الميليشيات. أما في شرق سوريا فقد بلدي نيوز/ نفذت قوات التحالف الدولي الصليبي، الخميس، عملية إنزال جوي بمدنية الشحيل شرقي دير الزور، للمرة الثانية خلال 24 ساعة. وأفادت مصادر، أن قوات التحالف نفذت إنزالا جويا بمشاركة من قوات برية من التحالف وميليشياته الديمقراطية، في منطقة معمل السجاد بالشحيل، واعتقلت ثلاثة أشخاص أحدهم أصيب أثناء مقاومته الاعتقال، كما أصيب طفل بإطلاق رصاص من التحالف. وأضافت أن المعتقلين هم نازحون في مدينة الشحيل، وينحدرون من محافظة حلب. كما كشفت مصادر إعلامية محلية عن إصابات في صفوف قوات التحالف الصليبي وميليشياته الديمقراطية خلال عملية إنزال فاشلة، جراء المواجهات التي دارت مع عناصر من تنظيم الدولة، الخميس. وقالت شبكة فرات بوست المحلية؛ إن جنديين أمريكيين أصيبا إلى جانب عناصر من الميليشيات بنيران عناصر تنظيم الدولة. واستهدفت العملية عدة منازل، كما أنها استمرت أكثر من أربع ساعات مدعومة من الجو بالمروحيات وبقوات برية على الأرض. وأشارت إلى أن عناصر التنظيم تمكنوا من الفرار إلى مكان مجهول، الأمر الذي دفع بقوات التحالف الصليبي لإشراك طائرة b52 العملاقة للتغطية على عناصر الأخير وتأمين انسحابهم فضلا عن إخلاء المصابين دون أن تنجح العملية بالقبض على المطلوبين، لافتة إلى اعتقال أحد المدنيين وهو من سكان المنطقة بعد العثور على بندقية في منزله. وبحسب المصدر؛ فإن هذه العملية الثانية التي منيت بالفشل وذلك بعد ساعات من عملية إنزال أخرى فاشلة استهدفت أحد تجار السلاح من أبناء مدينة الشحيل. ومن جهة أخرى واصلت ميليشيات الديمقراطية إجراءاتها التضييقية على المدنيين المقيمين في مناطق سيطرتها، وفرضت جملة من القرارات على الراغبين بالدخول إلى مدينة الرقة. وفرضت الميليشيات على الأهالي الحصول على "كفيل" للقبول بدخولهم إلى الرقة، ويشترط أن يكون من أبناء المدينة، ويملك عقاراً مثبتاً داخلها ويحمل بطاقة حسن سلوك من "كومين حيه" التابع لمجلس الميليشيات المدني، ومن جهاز المخابرات التابع لها. وذكرت مصادر إعلامية أن الزائر يخضع عقب وصوله إلى المدينة لتحقيقات مطولة من قِبَل جهاز "الأسايش" تتعلق بعلاقته بالثورة وتركيا وتنظيم الدولة، وعن أقاربه وأملاكه بالرقة، كما يتم احتجاز هويته وتوقيعه على تعهد بتحمل مسؤولية نفسه خلال فترة زيارته.

بلدي نيوز / جدد وزير خارجية نظام الإجرام، وليد المعلم، الأربعاء، التأكيد على ضرورة أن تسحب تركيا قواتها من سوريا وتتوقف عن دعم ما سماهم "المجموعات الإرهابية" بحسب وصفه، لتطبيع العلاقات بين دمشق وأنقرة. وجاء كلام "المعلم" بعد تصريحات أطلقها من يومين أكد فيها أنه لا يريد أن يرى مواجهة مسلحة بين جيشي (عصابات النظام) وتركيا. وفي المقابل وإشارة إلى عدم سحب نقاطها والمحافظة عليهم في الداخل السوري، لضمان تنفيذ المؤامرات الدولية على ثورة الشام دفعت القوات التركية، الاثنين، بمزيد من التعزيزات العسكرية لنقاط المراقبة التركية في محافظة إدلب. ووفق ناشطين؛ فإن رتلاً عسكرياً للقوات التركية دخل صباح الاثنين، عبر معبر كفرلوسين الحدودي باتجاه نقاط المراقبة في ريف حماة الشمالي وإدلب الجنوبي. وقالت المصادر إن التعزيزات تضم نحو عشرين عربة مصفحة وأخرى قتالية، بالإضافة لمواد لوجستية وغذائية ستتوزع على نقطتي شير مغار ومورك شمالي حماة. وتعليقا على تصريحات نظام الإجرام ودور تركيا في المنطقة انتشرت صوتية على مواقع التواصل الاجتماعي للناشط السياسي المعروف باسم أحمد أبو الزين، جاء فيها : (الكلام في الملف الصوتي) الشرق الأوسط وحول التنسيق الذي أعلن عنه بقصف طائرات روسية لمواقع الثوار بتنسيق تركي في تطور حمل تأكيداً على توصل الطرفين إلى تفاهمات على حجم نوعية العمليات العسكرية في منطقة خفض التصعيد في مدينة إدلب ومحيطها، وعلق رئيس المكتب الإعلامي لحزب التحرير ولاية سوريا أ. احمد عبد الوهاب لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير بين حقيقة الدور التركي وتنسيقهم مع الروس لتسليم المناطق المحررة تباعا: (التعليق في الملف الصوتي)

متابعات/ نظم شباب وأنصار حزب التحرير وقفة دعما للمجاهدين المخلصين والحث على فتح جبهة الساحل في مدينة الدانا وقرية ديرحسان بريف إدلب الشمالي يومي الأحد والاثنين, وحملة المشاركون بالوقفات لافتات قالت إحداها, أيها المجاهدون المخلصون إننا نتابعكم ونغبطكم ونفرح لانتصاراتكم, يكفيكم أنكم تقفون بأسلحتكم الخفيفة ضد أعتى قوى الأرض, فيما قالت أخرى بإذن الله لن تتوقف انتصارات المجاهدين عند إدلب وحماة بل ستستمر حتى الساحل ودمشق, فيما أكدت لافتة أخرى أن الدور التركي أصبح واضحا كالشمس, ضامن على قتل النساء والشيوخ والأطفال, وحذرت أخرى من الهدن والمفاوضات معتبرة أنها مضيعة للدماء والتضحيات. (الكلام في الملف الصوتي)

مكتب سوريا/ شهدت مواقع التواصل الاجتماعي في الأيام الماضية موجة تلميع لافتة لشخصيات قديمة ومكشوفة, محسوبة زورا على المعارضة، أبرزها "رياض حجاب" و"رياض نعسان آغا". وفي هذا الصدد أكد د. محمد الحوراني عضو لجنة الاتصالات المركزية لحزب التحرير- ولاية سوريا: أنه بغض النظر عن الأسماء المطروحة والتي يروّج لها كقيادة سياسية منقذة لثورة الشام مما هي فيه، إلا أن هناك حقائق ثابتة لا بد من الاستناد لها عند الحكم على أي شخصية مطروحة يروج ويراد لها أن تستلم قيادة ثورة مباركة كانت رقما صعبا في تاريخ الثورات كافة. وأول ما يجب معرفته في هذا السياق هو المشروع الذي يحمله هؤلاء وأمثالهم من خلال ما يطرحونه من رؤى سياسية وما يصدر عنهم من أعمال وتصريحات سياسية، وأقل نظرة لهؤلاء الملمَّعين وأمثالهم تظهر أن ما يطرحونه هو تنفيذ لما تمليه عليهم دوائر الاستكبار العالمي التي يسعون لإرضائها وكسب رضاها وخدمة مخططاتها التي تهدف للقضاء على ثورة الشام, والأخذ برقاب الناس إلى نير نظام العلمانية النتنة ورفض كل ما يمت لعقيدتنا وثوابت ثورتنا بصلة! مِثلهم في ذلك مثل سبسي تونس وسيسي مصر وهادي اليمن. ولفت الحوراني في تعليق نشرته الخميس صفحة المكتب الإعلامي لحزب التحرير- ولاية سوريا إلى: أنه لا بد من إدراك مواقف هؤلاء والأدوار التي يقومون بها، فبالأمس القريب كان "حجاب" وزمرته من الذين يصرّون على إدخال المنصات العميلة للنظام ولروسيا في صفوف المعارضة، وهم الذين كانوا يطرحون مشروع الدولة المدنية العلمانية ويخوّفون الناس من طرح أي مشروع إسلامي بحجة أن دول الغرب لا تقبل به ولا توافق عليه! وهم الذين كانوا يحرضون على الاقتتال بين الفصائل خدمة لأسيادهم؛ فهل من كانت هذه صفته وأعماله يمكن أن يكون قائدا ومنقذا لثورة يضحي أبناؤها بأنفسهم في سبيل الله ومن أجل رفع كلمة لا إله إلا الله في المسجد والمجتمع ونظام الحكم؟! وختم د. الحوراني مشددا: لا شك أن أعداء ثورتنا المباركة لن يوفروا جهدا للقضاء على ثورة الشام وحرفها عن ثوابتها كما فعلوا بغيرها من ثورات الربيع العربي، ومن الأساليب التي انتهجوها لذلك هو تصنيع قيادات وتلميع شخصيات مسخ في مراحل متنوعة من مسيرة الثورة تنصاع لإرادتهم وتعمل لخدمة مخططاتهم وعلى رأسها منع الثورة من تحقيق أهدافها، وكلما احترقت شخصية بُدلت بأخرى! وكأن هذه الأمة عجزت أن تلد البديل الحقيقي والرجال الأفذاذ أصحاب المشروع الذي ينبثق من عقيدة أمتنا لقيادة هذه المسيرة للوصول بالثورة إلى أهدافها!, إن الجموع التي خرجت في هذه الثورة من بيوت وملأت الآفاق بهتافها "قائدنا للأبد سيدنا محمد ﷺ" لن تُخدع بهذه الحملات المشبوهة، ولن تثنيها عن متابعة الطريق الذي خضّبته الدماء الزكية بهدف إزالة بقايا الحكم الجبري اللعين وأدواته وقيام الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة.

نداء سوريا/ اعتقل الجيش اللبناني عشرات اللاجئين السوريين إثر عمليات دهم قام بها في مخيم لهم في قضاء زحلة بمنطقة البقاع، وسط مخاوف من ترحيلهم وتسليمهم إلى نظام أسد. وذكر نشطاء سوريون في لبنان أن نحو 20 لاجئاً بينهم رجل يبلغ من العمر 75 سنة تعرضوا للاعتقال من قبل الجيش اللبناني إثر مداهمات قام بها لأسباب مجهولة في مخيم "صلاح اللويس" في منطقة البقاع الأوسط. وفي وقت سابق صدر قرار عن المجلس الأعلى للدّفاع بضرورة هدم الهياكل الإسمنتيّة في مخيّمات اللاجئين في منطقة عرسال, على أن يتمّ تسليم كلّ عائلة خيمة قماشيّة خلال 24 ساعة من هدم غرفهم الإسمنتيّة. وفي هذا السياق أكد بيان صحفي للقسم النسائي في المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير: أن أكثر من مليون لاجئ يعيشون تجاذبات الأطراف السياسيّة المتنوّعة في لبنان، ليصبح ملفهم لعبة يريد كل طرف أن يلعبها بما يخدم مصالحه ليزيد من تحسين شروطه في الحلّ السّياسي المزمع عرضه وتنفيذه عند كلّ جلسة وزاريّة أو جلسة نيابيّة. فنسمع الخطاب الأخلاقي والإنساني لأنّه ضروري ويجدر التّمسّك به، مقابل الخطاب الشعبوي الّذي يُحمّل الّلاجئين كلّ المسؤوليّة عن التّدهور الحاصل في الاقتصاد اللبناني وسوق العمل والمستوى المعيشي المتدهور. حتّى أصبح النّازح والفارّ من بطش طاغية الشّام كأنه هو المسؤول عن كل المصائب في لبنان، وكأنّ لبنان كان في أحسن حالٍ وحال! وخاطب البيان أهل لبنان: لا تتحوّلوا إلى لعبة من لُعب المسؤولين الفاسدين الكثيرة وطريقتهم التقليديّة في رمي المسؤوليات طوال سنوات حكمهم الجائر، حيث يتقاذفون مسؤوليّاتهم للتّنصّل منها ولا سيّما وأنّهم في مراكز القرار والمسؤوليّة والمحاسَب عن التّقصير هم وليس المستضعفين والّلاجئين والمشرّدين والهاربين من القتل لتنال منهم هذه العنصريّة المقيتة الّتي تغلغلت في نفوس سياسيي لبنان المريضة والحاقدة. وختم البيان مخاطبا المسلمين في لبنان: اعلموا أن الرزق بيد الله وحده، وما نعيشه من ضائقة اقتصادية ومعيشية هو بسبب غياب شرع الله عن الحكم وتوزيع الثروات على مجموعة من الفاسدين الذين يعتاشون على سرقة جيوب الناس، واعلموا أن شرع ربنا يوجب علينا أن نقف مع إخواننا النازحين من أهل سوريا، فهم إخواننا في الدين، فلا تجعلوا هذه الحدود التي مزقت بلاد المسلمين، سببا في ظلم إخوانكم من أهل سوريا ولا تكونوا عونا للظالمين على إخوانكم. واعملوا مع العاملين لإقامة الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة لتحكيم شرع الله ليسود العدل ويرفع الظلم عن المظلوم.

وفي الشأن العربي تتابعون أيضا:
المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين/ اختطفت مساء الثلاثاء قوات من جهاز المخابرات الأستاذ علاء أبو صالح، عضو المكتب الإعلامي لحزب التحرير في فلسطين، وذلك من أمام بيته بمدينة قلقيلية. بدوره قال المكتب الإعلامي بأنّ ما قامت به السلطة يؤكد أنها سادرة في غيّها وبلطجيتها ، إذ تعتقل الأستاذ علاء أبو صالح رغم كونه شخصية سياسية وإعلامية يمارس حقه وواجبه في العمل السياسي الراقي من منطلق شرعي إرضاء لله. وأكد الحزب بأنّ ما قامت به السلطة خلال الأسبوعين الفائتين من اعتقالات همجية تعسفية، طالت أكثر من 60 من شبابه، وما تلا ذلك ولغاية اليوم من تعد صارخ على أبسط حقوقهم القانونية والشرعية، ليؤكد على أنّ السلطة لم تعد تخجل من جرائمها، ففوق فسادها المالي والإداري الذي أزكمت رائحته الأنوف، وإفقارها لأهل فلسطين، وتآمرها السياسي على قضية فلسطين لتصفيتها، تضيف إلى ذلك محاربة الإسلام وحملة دعوته. وهو ما يوجب على أهل فلسطين الأشراف رفع الصوت في وجه السلطة المارقة لتكف يدها الآثمة عن فلسطين وأهلها. في المقابل نظم حزب التحرير صباح الخميس 10 وقفات احتجاجية في مختلف محافظات الضفة احتجاجا على تغول السلطة وأجهزتها الأمنية على شبابه المعتقلين لدى الأجهزة الأمنية منذ ما يقارب الأسبوعين، وذلك في محافظة جنين وطولكرم ونابلس وقلقيلية وسلفيت ورام الله وبيت لحم وأريحا ودورا وحلحول. ورفع المحتجون لافتات تستنكر على السلطة الاعتقال السياسي ومحاولة تكميم الأفواه، وأخرى تنكر على جهاز القضاء التعسف والانصياع لأوامر الأجهزة الأمنية والإبقاء على شباب الحزب موقوفين على تهم سياسية ودون مراعاة أدنى حقوقهم القانونية، ولافتات تنكر على السلطة سكوتها عن الفاسدين بل وتكريمهم في القصور بينما تعتقل المخلصين والمسلمين. ومن بين الشعارات التي رفعت: "لا للاعتقال السياسي"، "لا لتكميم الأفواه" ، "لا لتغول الأجهزة الأمنية"، "أحكام جاهزة أم قضاء"، "من أين تأخذ النيابة أوامرها" "أفنجعل المسلمين كالمجرمين"، "المخلصون في السجون والفاسدون في القصور". هذا ووقف المحتجون أمام مجمع المحاكم في المحافظات بشكل لافت أمام المارة والقضاة والمحامين للتعبير عن رفضهم لممارسات السلطة وتغول أجهزتها الأمنية قرابة نصف الساعة وانتهت الوقفات بسلام في كافة المحافظات باستثناء محافظة طولكرم حيث اعترضت السلطة الوقفة وقامت باعتقال جميع المشاركين فيها.

الجزيرة/ ألمح مبعوث الرئيس الأميركي دونالد ترامب إلى الشرق الأوسط جيسون غرينبلات إلى احتمال إرجاء الكشف عن خطة السلام التي يعدها البيت الأبيض لتصفية قضية فلسطين، إلى مطلع تشرين الثاني/نوفمبر. وقال غرينبلات في مقابلة مع صحيفة جيروزاليم بوست الأحد "أعتقد أن المنطق يفرض علينا إذا ما أردنا الانتظار حتى تشكيل حكومة (إسرائيلية) جديدة، يجب علينا بالفعل أن ننتظر فترة قد تمتد حتى 6 تشرين الثاني/نوفمبر". وكانت إدارة ترامب قد أرجأت سابقا تقديم خطتها إلى ما بعد انتخابات كيان يهود في 9 نيسان/أبريل، لكن الانتخابات لم تفض إلى تشكيل حكومة، وقد تم تحديد 17 أيلول/سبتمبر موعدا لإجراء الانتخابات الجديدة. المركزي من جانبه اعتبر الأستاذ حسن حمدان: أن حل الكنيست يعتبر صفعة مؤلمة لترامب, واستعرض الكاتب في تعليق نشرته صفحة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير, عددا من الأدلة على ما ذهب إليه: ومنها مقال لـ"روبرت ساتلوف" (المدير التنفيذي لمعهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى، وأحد أشد المؤيدين لنتنياهو) أشار إلى خطورة الصفقة على كيان يهود، والخوف من أن يؤدي تمريرها إلى كارثة، وأن يؤدي فشلها إلى كارثة أشد. وطالب المقال نتنياهو بالعمل على إيقافها دون التضحية بالعلاقات الجيدة مع إدارة ترامب. وأضاف حمدان في تعليقه: لقد قامت إدارة ترامب بإعطاء كيان يهود الكثير من المغريات من أجل تحقيق صفقة معينة, كمقدمة لحل سياسي (حل الدولتين). ولفت الكاتب إلى أن العروض الكبيرة التي قدمتها أمريكا ليهود ليست مجانية بل من أجل ثمن كبير جدا, وفي حال عدم قبول تل أبيب لما تُقرره إدارة ترامب فإن ذلك قد يؤثر على العلاقات الوثيقة بين تل أبيب وواشنطن، مما يزيد من مخاوف يهود حول ترتيبات صفقة القرن والقضايا التي تتضمنها والتنازلات التي يمكن فرضها لدفع الطرف الفلسطيني لقبول الصفقة. وأشار الكاتب إلى: أن كيان يهود أمام أمرين خطيرين بعد نجاح نتنياهو بتشكيل الحكومة؛ إما السير بالصفقة وتحقيق المطالب الأمريكية، وهذا مرفوض نهائيا عند الدولة العميقة، والخيار الثاني هو رفض السير بما تريده أمريكا وهذا يشكل خطرا حقيقيا على كيان يهود خاصة في ظل شخصية ترامب، لذا كانت التوصية بالهروب وعدم المخاطرة في سابقة أولى من نوعها بحل الكنسيت نفسه في فترة قياسية لمحاولة اللعب بعامل الزمن خاصة وأن الانتخابات الأمريكية على الأبواب، لذا فقد وجه اليهود ضربة مؤلمة لترامب في هذا الإجراء السياسي والذي أفقد ترامب صوابه وجعله يهاجم قادة يهود على خلاف التصريحات السابقة. فعندما سئل عن الانتخابات في كيان يهود قبل مغادرته إلى بريطانيا, قال "الآن فجأة سيخوضون العملية الانتخابية برمتها مرة أخرى بحلول شهر أيلول/سبتمبر، إنه أمر سخيف، نحن لسنا سعداء بهذا". وختم الكاتب تعليقه بالقول: صحيح إنه من المؤلم أن يكون سبب رفض المخططات الأمريكية والدولية لقضية فلسطين هم يهود ولكن ستبقى قضية فلسطين أكبر من الغرب كله وإدارة ترامب ويهود فهي قضية إسلام وكفر ولن تحل إلا بالجهاد؛ بالقضاء على كيان يهود نهائيا واجتثاثه من جذوره من أرض الإسراء والمعراج على يد أمة الإسلام ودولتها قريبا بإذن الله.

المركزي/ أبلغ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الكونغرس بنشر عدد محدود من العسكريين الأمريكيين في اليمن، لمحاربة تنظيمي القاعدة والدولة، وجاء في رسالة من الرئيس الأمريكي لقيادات الكونغرس بمجلسيه: لا تزال الولايات المتحدة تعمل مع حكومة اليمن والقوى الإقليمية الشريكة للقضاء على التهديد الإرهابي الذي تمثله هاتان الجماعتان، وأضاف أنه منذ تقرير التحديث الدوري الأخير، نفذت قوات الولايات المتحدة عددا من الغارات الجوية على عملاء القاعدة في جزيرة العرب في اليمن ومنشآتها، ودعمت العمليات التي تقودها الإمارات العربية المتحدة وجمهورية اليمن لتطهير محافظة شبوة من القاعدة في جزيرة العرب، وتابع: القوات المسلحة الأمريكية مستعدة أيضا للقيام بضربات جوية ضد أهداف تنظيم الدولة في اليمن). من جانبه تناول الأستاذ عبد المؤمن الزيلعي من اليمن تصريحات الرئيس ترامب في تعليق نشرته إذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير, موضحا ما يلي: (تسجيل4 تصريحات ترامب عن اليمن). وفي ذات السياق وفيما نشرته أسبوعية الراية في عددها الأخير تحت عنوان "أطراف الصراع الحقيقيون وأعمالهم في اليمن", أكد م. شفيق خميس: أن الطرفان الدوليان في الصراع على اليمن هما بريطانيا صاحبة النفوذ السياسي العريق فيه، وأمريكا الطامح الطامع لاستعماره، لموقعه الاستراتيجي المهم جنوبي مكة والمدينة وإطلاله على باب المندب، وثروته النفطية. وأوضح المهندس خميس في مقالته: إنه ومع اندلاع الحرب الداخلية في اليمن كانت الأطراف الدولية المتصارعة عليه تستقطب إلى جانبها أكثر من طرف في عموم اليمن. فأمريكا استقطبت الحوثيين وجناحاً من الحراك الجنوبي الذي أسسه السفير الأمريكي ستيفن سيش تحت قيادة حسن باعوم، برعاية من إيران. أما بريطانيا فقد قسمت عملاءها إلى فريقين، فريق صالح وحزب المؤتمر، وهادي وحكومته، وجناح من الحراك الجنوبي تحت قيادة عيدروس الزبيدي. إلى جانب السلاطين، وقذفت بالإمارات لإخراج الحوثيين من عدن والجنوب بعد أن تمددوا فيه. وبحسب الكاتب فقد ظهرت دول الصراع الحقيقي على اليمن في محطات مختلفة في تاريخ الصراع الدائر فيه خلال السنوات الأربع الفائتة، فظهرت أمريكا في: عقد اتفاق السلم في 2014/09/21م بإنهاء حالة الحرب التي شنها الحوثيون لدخول صنعاء، والشراكة في الحكم مع هادي، بعد إدخالهم إلى صنعاء، وهذا تولاه رجلها جمال بن عمر. وتنسيق الحوثيين معه حول الإعلان الدستوري. وكذلك في حرصها على إلباس الحوثيين ثوب الشرعية، ونفي صفة الانقلابيين عنهم، ودعوتها الصريحة لحكومة هادي للحوار معهم برعايتها، وتوفير طائرة تقلهم من صنعاء إلى مسقط، وإطلاقها مبادرات التفاوض، كمبادرة كيري - شانون. إضافة إلى وجود الأمريكية ليزا جراندي بصنعاء لتوفير الدعم المالي الدولي وتقديمه للحوثيين عن طريق المنظمات التي تقوم بجمع الأموال التي تساعد الحوثيين على الثبات والاستمرار في الحكم، في ظل شح الموارد. وكذلك قتالها إلى جانب الحوثيين في ذمار بالطائرات بدون طيار، وفي يكلا في البيضاء بإنزال جوي بالطائرات المروحية. يضاف إلى ذلك منع أمريكا تحرك جبهة نهم بالتقدم نحو صنعاء، بضربهم بالطيران لأكثر من مرة، وكذلك قوات طارق محمد عبد الله صالح من دخول الحديدة وطرد الحوثيين منها. وعرضها على صالح مرات عدة مغادرة اليمن، حتى يتمكن الحوثيون من حكم اليمن وتخطيطها لتفتيته. أما بريطانيا التي ضعفت مستعمراتها حول العالم، فلم يبق لها إلا أن تواجه مخططات أمريكا بعملائها فهي تلعب "بشرعية هادي"، وتحيطه برجالها كعلي محسن الأحمر وطارق محمد عبد الله صالح وآخرين. وذلك بجعل المفاوضات مع الحوثيين ماراثونية، وتخطيطها للحصول على حصة كبيرة في المفاوضات النهائية لفريقيها حزب المؤتمر شريك الحوثيين في المجلس السياسي، وفريق هادي المناوئ لهم. وقد أخذت على عاتقها اختيار أماكن عقد المفاوضات جنيف، مسقط، عمان، الكويت. وكذلك إبقاؤها على أحمد علي عبد الله صالح كوريث لهادي في حكم اليمن. وإبقاؤها الحديدة في مرمى نيران قوات طارق محمد عبد الله صالح، وفرضها شروطا لعدم اقتحامها. يضاف إلى ذلك تأسيسها المجلس الانتقالي للحراك الجنوبي بقيادة عيدروس الزبيدي، لسحب البساط من تحت أرجل المجلس الأعلى للحراك الجنوبي بقيادة حسن باعوم. وختم الكاتب مقالته مؤكدا: هؤلاء هم الأطراف الحقيقيون للصراع الدائر في اليمن منذ سنوات، وأولئك هم أتباعهم الإقليميون والمحليون، وهذه هي أعمالهم خلال السنوات الماضية. سيستمر الصراع على اليمن اليوم بين بريطانيا وأمريكا، ولن يهدأ حتى إقامة دولة الخلافة الراشدة الثانية على منهاج النبوة، وتطرد منه بريطانيا وأمريكا ويعود الشرق الأوسط بأكمله كما كان قلبا للبلاد الإسلامية، بعودة أهله إلى إسلامهم الذي افتقدوا دولته ما يقارب قرنا من الزمان.

الجزيرة / أعلن التلفزيون الرسمي المصري مساء الاثنين في 17 من حزيران وفاة الرئيس الأسبق محمد مرسي أثناء حضوره جلسة محاكمته، وقال إن مرسي تعرض لنوبة إغماء بعد جلسة المحاكمة توفي على إثرها. وقالت مصادر إعلامية إن "مرسي تحدث أمام المحكمة لمدة 20 دقيقة، ثم أغمي عليه، ونقل إلى المستشفى حيث توفي". وأعلنت الداخلية المصرية رفع حالة الاستنفار الأمني إلى الدرجة القصوى في البلاد. من جانبه قال الموقع الرسمي لحزب الحرية والعدالة: إن مرسي قال في كلماته الأخيرة إنه "يتعرض للموت المتعمد من قبل سلطات الانقلاب، وإن حالته الصحية تتدهور، وإنه تعرض للإغماء خلال الأسبوع الماضي أكثر من مرة دون علاج أو إسعاف". من جانبه المركزي ترحّم حزب التحرير على الرئيس السابق الدكتور محمد مرسي، معتبرا أن الله عز وجل قد نجاه من أن يموت حاكما لمصر يحكمها بغير الإسلام، ومات أسيرا مظلوما ممن قتلهم النظام عمدا، جاء ذلك في بيان صحفي أصدره الثلاثاء المكتب الإعلامي لحزب التحرير في ولاية مصر. وأضاف البيان: وإن كان الدكتور مرسي رحمه الله يفتح بموته الطريق أمام حلول وتسويات، وتنازلات محتملة من جماعة الإخوان قد نراها قريبا، فإن في موته، عبراً؛ أولها أن الديمقراطية تأكل أبناءها وتقتل كل من رفع رايتها يوما، وأن الانخراط في الأنظمة التي تحكم بغير الإسلام لا ينصر دينا ولا يحمي دعوة، وقد كان مصير المنخرطين التمادي في العمالة وفي تطبيق الكفر، ومثال ذلك في البشير قبل خلعه، وفي أردوغان، وحتى مرسي في العام الذي حكمه، وقد نصحناه سابقا ولم يسمع منا، وأكد البيان: إن الشرعية التي يتغنى بها البعض والتي كانت مرهونة بالرجل قد ماتت معه، فهي شرعية الاستدراج، حتى تمكن العسكر عملاء أمريكا من ترتيب صفوفهم وسرقة الثورة! وشدد البيان على أن الواجب الآن: استئناف الثورة التي سرقت، وانتزاع السلطان من أنياب أمريكا وعملائها، وقلع نفوذها ونظامها الرأسمالي العفن، لحساب شرعية حقيقية هي الخلافة الراشدة على منهاج النبوة، لا شرعية الديمقراطية التي تصرف عن الإسلام وشرعيته وخلافته الراشدة. وختم البيان مخاطبا المخلصين في جيش الكنانة! أن استبدلوا الذي هو خير بالذي هو أدنى، وانصروا الله ورسوله باقتلاع نظام العمالة من جذوره، وضعوا أيديكم في أيدي إخوانكم شباب حزب التحرير وأقيموا معهم دولة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة التي تحقق كل ما يطمح إليه أهل مصر وما خرجوا من أجله وزيادة.

المركزي/ أعلنت قيادة الجيش الجزائري، الثلاثاء، رفضها القطعي لأي مطلب بتجميد العمل بالدستور، كحل للخروج من الأزمة التي تعيشها البلاد، محذرة من أن ذلك يعني "هدم أسس الدولة". جاء ذلك في كلمة لقائد أركان الجيش الفريق أحمد قايد صالح أمام قيادات عسكرية خلال اليوم الثاني من زيارته إلى المنطقة العسكرية الثالثة (جنوب غرب) نقلت مضمونها وزارة الدفاع في بيان. وخلص إلى أن "الجزائر ليست لعبة حظ بين أيدي من هب ودب وليست لقمة سائغة لهواة المغامرات، فالدستور هو حضن الشعب وحصنه المنيع وهو الجامع لمقومات شخصيته الوطنية وثوابته الراسخة التي لا تحتاج إلى أي شكل من أشكال المراجعة والتبديل". لتسليط الضوء حول حقيقة هذه التصريحات نترككم مع التعليق التالي/الكلام في الملف الصوتي/

في الشأن الدولي الدولي وأخبار الدعوة تتابعون أيضا:
RT / نشر الحرس الثوري الإيراني الخميس 20 من حزيران فيديو يظهر كيفية إسقاط طائرة التجسس الأمريكية المسيرة فجر الخميس بعد دخولها أجواء البلاد. ويأتي نشر الحرس الثوري الإيراني لمشاهد إسقاط الطائرة عقب نشر الدفاع الأمريكية لقطات قالت إنها توثق اللحظات الأولى لإسقاط الحرس الثوري الإيراني للطائرة. وقد أكدت إيران أنها أسقطت طائرة التجسس الأمريكية فوق أراضيها، لكن الولايات المتحدة كذبت الرواية الإيرانية وقالت إن الطائرة أسقطت فوق المياه الدولية بهجوم "غير مبرر". ونشرت شبكة "NBC" الأمريكية لقطات قالت إنها توثق اللحظات الأولى لإسقاط الحرس الثوري الإيراني، الطائرة الأمريكية في مياه الخليج، الخميس. وذكرت الشبكة أن وزارة الدفاع الأمريكية نشرت اللقطات المذكورة. وسابقا قالت إرنا العلاقات العامة للحرس الثوري الإيراني، أن "الدفاع الجوي التابع للقوة الجوفضائية للحرس الثوري قام باستهداف وإسقاط طائرة تجسس أمريكية من طراز "غلوبال هوك" بعد أن اخترقت أجواء إيران في منطقة كوه مبارك بمحافظة هرمزكان". فجر الخميس. في المقابل وكالات نفى الجيش الأمريكي اختراق أي طائرة تابعة له الأجواء الإيرانية. وقال المتحدث باسم القيادة المركزية للجيش الأمريكي بيل أوربان: "لم تكن هناك أي طائرة أمريكية تعمل في المجال الجوي الإيراني اليوم". وسرعان ما اعترفت أمريكا بسقوط الطائرة المسيرة ولكن في المياه الإقليمية وليس كما قالت إيران بأنها فوق أراضيها رويترز/ وقال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عبر "تويتر"، إن "إيران ارتكبت خطأ جسيما"، وذلك في أول تعليق له على إسقاط إيران لطائرة أمريكية مسيرة. كما ألمح ترامب إلى رد قريب على إسقاط إيران طائرة مسيرة أمريكية، لكنه امتنع عن إجابة واضحة ما إذا كانت واشطن ستوجه ضربة عسكرية إلى إيران. وبالتزامن مع تغريدة ترامب قالت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، الخميس، إن الوضع خطير في إيران، مؤكدة أن لا نية لواشنطن لشن حرب عليها. تاس أما الأمين العام للأمم المتحدة أنتونيو غوتيريش، فقد أعرب عن "قلقه الشديد" تجاه تصعيد الوضع في منطقة الخليج إثر إسقاط إيران طائرة أمريكية مسيرة. وقال ستيفان دوجاريك، المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة للصحفيين: "الأمين العام يحذر من تصعيد الموقف. لا يمكن للعالم أن يسمح بصراع عسكري في هذه المنطقة". وفي الأثناء وكالات ارتفعت أسعار النفط الخميس، بنحو 5% بعدما هاجم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إيران بسبب إسقاطها طائرة أمريكية مسيرة، وقال، "إنها ارتكبت خطأ جسيما" وفي نفي السياق ضمن أفعال التصعيد في منطقة الخليج العربي قام الحوثيون الأربعاء بإرسال صاروخ كروز قصف مطار أبها وجرح حوالي 18 شخصا جراء ذلك. كما RT قال المتحدث باسم الحوثيين، يحيى سريع، في بيان: "القوة الصاروخية أطلقت صاروخ كروز على محطة الكهرباء بالشقيق في جيزان وقد أصاب هدفه بدقة عالية" يأتي هذا التصعيد وفق الخطة الأمريكية والدور الإيراني وأتباعها من الحوثيين المرسوم من قبل أمريكا لتسخين المنطقة لتحقيق مصالح أمريكا، ولتبيان المصالح نستعرض تعليق رئيس لجنة الاتصالات المركزية لحزب التحرير ولاية لبنان د، محمد جابر لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير حيث قال: / الكلام في الملف الصوتي/

رويترز / نتابع معكم مستمعينا المزيد من التصعيد في منطقة الشرق الأوسط وفيما يخص استدرار المزيد من أموال الخليج عن طريق السلاح صرح مسؤول رفيع في الخارجية الأمريكية بأن الولايات المتحدة يجب أن تقف إلى جانب السعودية باعتبارها أحد الشركاء الأساسيين في ما يخص الأمن. وقال مساعد وزير الخارجية للشؤون السياسية والعسكرية كلارك كوبر، اليوم الخميس: "إنهم (السعوديون) يتحملون جزءاً كبيراً من الأعباء لحماية المصالح الأمريكية وأمريكيين، ومن واجبنا أن نقف كتفا إلى كتف مع شركائنا، وخاصة عندما يقفون في الخطوط الأمامية من أجل مصالحنا". ويأتي ذلك على خلفية تحركات بعض الأعضاء في الكونغرس الأمريكي لمنع توريد الأسلحة للسعودية بسبب قضية قتل الصحفي جمال خاشقجي وسقوط ضحايا مدنيين جراء الضربات السعودية في اليمن.الجزيرة/ أما عن الهجمات التي استهدفت ناقلات نفط في خليج عمان وبحث الولايات المتحدة مع اتبعاها عن كيفية حماية الملاحة الدولية في خليج عمان بعد إصابة الناقلتين فقد علق م. أسامة الثويني لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير حيث أكد أن "الاضطراب الذي تعيشه منطقة الخليج هو نتيجة حتمية للوضع الشاذ الذي بُني على يد الاستعمار الإنجليزي قُبيل وبعد هدم آخر دولة خلافة للمسلمين. وهو تقسيم المنطقة إلى دويلات ضعيفة بمخزون نفطي هائل تعتمد في وجودها على حماية خارجية؛ وهي الحماية الإنجليزية. واستمر الحال كذلك حتى الثورة الإيرانية وحرب الخليج، التي مهدت الطريق لدخول النفوذ الأمريكي والحماية الأمريكية. ومنذ ذلك الحين ودول الخليج تتعرض للابتزاز الأمريكي النهم، الذي يبدو أنه يريد الهيمنة التامة؛ فلا يخرج النفط من الخليج إلا تحت الحماية الأمريكية مدفوعة الأجر أضعافاً مضاعفة بطبيعة الحال! مما يعني أن عصب الحياة لشعوب المنطقة سيكون بيد أمريكا". وختم م. الثويني تعليقه قائلا: رسول الإسلام صلوات الله وسلامه عليه قال: «إنما الإمام جُنّة، يُقاتل من ورائه ويُتقى به»، فالخلافة على منهاج النبوة هي ذلك الدرع الذي يقي المسلمين وثرواتهم من الانتهاك والضياع. هذا في الوضع الطبيعي... أَمَا وقد تبدل الحال غير الحال، فقد صار لسان حال القوم بل لسان مقالهم "إنما أمريكا جُنّة، يُقاتل من ورائها ويُتقى بها"! ولا حول ولا قوة إلا بالله.

المركزي/ أكّد رئيس الوزراء الباكستاني، عمران خان، "على أهمية منظمة شنغهاي للتعاون، في عالم متعدد الأقطاب" وجاء هذا التأكيد في كلمة له ألقاها أمام قادة العالم في القمة. وقال رئيس مجلس الدولة في كلمته أمام الجلسة الرسمية للاجتماع التاسع عشر لمجلس رؤساء دول منظمة شنغهاي للتعاون في بيشكيك "إن العالم يقف على مفترق طرق يشهد فيه ظهور نظام عالمي متعدد الأقطاب". هذه التصريحات كانت مثار تعليق للأستاذ شاهزاد شيخ, نائب الناطق الرسمي لحزب التحرير في ولاية باكستان, أوضح فيه: / التعليق في الملف الصوتي/

المكتب الإعلامي لحزب التحرير في قرغيزستان/ التقى رئيس جمهورية قرغيزستان سورانباي جينبيكوف برئيس جمهورية الصين الشعبية شي جين بينغ وذلك في قمة منظمة شنغهاي للتعاون. وقد ذكر بأن الحكومة الصينية وعدت بتقديم منحة بقيمة 86 مليون دولار لقرغيزستان. وقال رئيس قرغيزستان إنه سيتم إنفاق هذه المنحة على النقل والطاقة وبناء الطرق. ووفقاً لتقرير وزارة المالية في شباط/فبراير 2019 فإن إجمالي ديون قرغيزستان بلغ 4 مليار و484 مليون دولار. وهناك 3 مليار و827 مليون دولار ديون خارجية، منها 1 مليار و220 مليون دولار (45٪) أُخذت من الصين. وفي هذا الصدد أكد بيان صحفي للمكتب الإعلامي لحزب التحرير في قرغيزستان: أن التوترات السياسية الحالية في قرغيزستان كانت نتيجة علاقات الرئيس السابق ومَنْ حوله مع الصين, وهذا يعني أن إجراءات التحقيقات ضد عدد من الوزراء السابقين وغيرهم من العصابات القيادية السابقة قد أجريت بسبب الدولارات والاستثمارات التي أُخِذَت من الصين وبسبب الممارسات التجارية الفاسدة التي باشرتها مع الشركات الصينية! وبالتالي فقد أظهرت جميعُ الجرائم التي ارتكبتها السلطات السابقة أن آلية الإدارة العامة قد بنيت على أساس غير صحيح وأن السياسة الدولية التي كانت تتدخل بقسوة في الشؤون الداخلية قد بنيت على الظلم. وأضاف البيان: أنه رغم مغادرة أتامباييف الرئاسة، فإن نظام الإدارة في قرغيزستان كله تحت سيطرة الرئيس كما كانت في السابق. وبالتالي فإن الديون والاستثمارات والمنح التي حُمِّلَت على الشعب لا تزال خاضعة لسيطرة المجموعة نفسها. وختم البيان مخاطبا المسلمين في قرغيزستان: إن هذا وذاك سواء وليس أحدهما أفضل من الآخر! فالمشكلة في نظام الحكم العالمي والنظام المحلي المنفذ لمصالح الكفار. وهذا يعني أن العصابات الرائدة الموجودة لا تهتم بمصالح الشعب. ولكنهم يقترضون المال نيابة عن الشعب ويصرفونه نيابة عنهم! وسرعان ما يبدأ الناس يسددون ديون الصين من جيوبهم! وبالتالي، يجب علينا الامتناع عن الصراع ضد بعضنا من خلال خدمة مصلحة العصابات الرائدة. ولذلك عندما نضحي بحياتنا أو أموالنا فلنُضحّ بها من أجل سعادتنا في الدنيا والآخرة، لأن الله تعالى سوف يُحاسِبنا عن كل الفرص التي أعطاها لنا!. في سياق آخر تطرق البيان الختامي لقمة منظمة شنغهاي للتعاون، إلى عدد من القضايا أهمها، نزع السلاح النووي، و"محاربة الإرهاب والتطرف"، والوضع في سوريا، وقال البيان الختامي للقمة: أنه "من المهم تنفيذ تدابير شاملة لتعزيز "مكافحة الإرهاب" وأيديولوجيته، وتحديد وإزالة العوامل والظروف المؤدية إلى "الإرهاب والتطرف". وتطرق البيان الختامي كذلك إلى الأزمة السورية، مشددا على أن الحوار والحفاظ على سيادة أراضيها، هو السبيل الوحيد لتسوية الوضع في البلاد. وبحث رئيس الوزراء الهندي ناريندرا مودي مع الرئيس الأفغاني أشرف غني الدور الذي لعبته الهند في عملية السلام الأفغانية الشاملة، على هامش فعاليات القمة "التي أقيمت في"بيشكيك" عاصمة قيرغيزستان، وفقا لما أعلنه المتحدث باسم وزارة الشئون الخارجية الهندية رافيش كومار يوم الجمعة الماضي. مزيد من الأضواء على نشأة وأهداف منظمة شنغهاي للتعاون، في التعليق التالي: الذي كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير مراد الأوزبيكي (تسجيل8 منظمة شنغهاي).

كييف - أوكرانيا بالعربية/ أصدرت محكمة شمال القوقاز في مدينة روستوف الروسية حكماً نهائياً على المجموعة الأولى من عناصر "حزب التحرير" في مدينة سيمفيروبول، وفقاً لما أفادت به جمعية "كريمسكايا سوليدارنوست" في صفحتها الرسمية على موقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك" الثلاثاء. وأدانت المحكمة الروسية خمسة من تتار القرم بتهمة الانتماء أو المشاركة في أنشطة "منظمة إرهابية"، على حد زعم المحكمة الروسية، وحكمت عليهم بالسجن من 12 إلى 17 سنة مع الأشغال الشاقة. وختمت جمعية "كريمسكايا سوليدارنوست" بيانها على موقع فيسبوك بعبارة تضامنية: "لم تطل هذه الأحكام خمسة من أبناء شعبنا وحسب، وإنما كامل شعب تتار القرم". يذكر أن حزب التحرير بحسب الموقع يعتبر "منظمة إرهابية" ممنوعة في روسيا في حين لا تعتبره أوكرانيا منظمة إرهابية، وبدأت روسيا بملاحقة أعضاء التنظيم بعد احتلالها للقرم عام 2014. في سياق قريب تناول الأستاذ عبد الرؤوف العامري في كلمة له, المحاكمات العسكرية التي تطال حزب التحرير في تونس أوضح فيها /التعليق في الملف الصوتي/




ها هو النظام في الأردن يعلن أخيراً مشاركته في مؤتمر البحرين الذي دعت إليه أمريكا وهو، حسب ما أشيع عنه، الجانب الاقتصادي مما يسمى بصفقة القرن ومقدمة لها بعد أن صدع رؤوسنا بلاءاته التي حشد لها التأييد الشعبي، فقد أعلن الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين، السبت 2019/06/22، "إن الأردن قرّر أن يشارك في ورشة العمل الاقتصادية التي دعت إليها الولايات المتحدة الأمريكية ومملكة البحرين الشقيقة في المنامة، يومي 25 و26 من الشهر الحالي، على مستوى أمين عام وزارة المالية، للاستماع لما سيطرح والتعامل معه وفق مبادئه الثابتة، وأن القضية الفلسطينية هي القضية المركزية الأولى، وأن لا بديل لحل الدولتين، وفق قرارات الشرعية الدولية، وأكد أن الأردن سيتعامل مع أي طرح اقتصادي أو سياسي وفق مواقفه الراسخة، فيقبل ما ينسجم معها ويرفض أي طرح لا ينسجم مع ثوابته".

وقد تواترت مواقف النظام الرافضة صورياً لهذه الصفقة منذ أن قررت أمريكا نقل سفارتها إلى القدس واعتبارها عاصمة كيان يهود الأبدية، في إجراء اهتز له النظام وحرك من أجله الشارع ليلتف حوله والدفاع عنه، والشعب إذ يتحرك إنما ضد التآمر الأمريكي والغربي برمته على الأمة وتوقها للجهاد وتحريك الجيوش لإنهاء احتلال يهود، وليس كما بات يروج الإعلام له لتسجيل المواقف من رفض الأردن للمشاركة في مؤتمر البحرين بعد زيارة كوشنر للأردن لتسويق خطته، فلم ينف ولم يثبت، والغموض والتسويف يشوب موقفه، بل ظل يتلكأ حتى اللحظة الأخيرة تحت بند ما صرح به وزير الخارجية من أن النظام هو الذي يقرر ما إذا كان سيحضر أم لا، منتظراً تعاظم الزخم الشعبي ومسيراته الرافضة لمؤتمر البحرين الخياني كما صدحت بذلك شعاراته، من أجل ما يبدو من تحسين فرص مشاركة النظام لجني المكتسبات في ظل تخوفاته الضاغطة عليه سواء السياسية أو الاقتصادية المادية أو من أجل المحافظة على ما يسمى بالوصاية على المقدسات رغم بقائها تحت احتلال كيان يهود.

وقد سبق في اليوم نفسه أن أعلن جاريد كوشنر في مقابلة مع رويترز عن أهم بنود الرؤية الاقتصادية لفرصة القرن كما سماها وعن عنوان الورشة "الازدهار من أجل السلام"، ومن أهم ملامحها مشاريع بقيمة خمسين مليار دولار للفلسطينيين ومصر والأردن ولبنان، نصفها لمشاريع في الأراضي الفلسطينية وأهمها مشروع إنشاء ممر بين الضفة الغربية وقطاع غزة بقيمة خمسة مليارات، ومنها 7.5 ملياراً للأردن لإقامة 15 مشروعاً، بالإضافة لـ9 مليارات لمصر و6 مليارات للبنان، توضع تحت وصاية صندوق دولي وتمول جانبها الأكبر الدول الخليجية والسعودية، وصرح كوشنر أن الهدف من البدء بالجانب الاقتصادي هو كسب رضا الشعوب أو بالأحرى رشوتها عندما تلمس الانفراجات الحقيقية فتحقق الدعم للجوانب السياسية، وترك الأمور الخلافية عند الإعلان عن ملامح الحل السياسي، نهاية العام بعد أن أفسد كيان يهود الخطة الأمريكية بالإعلان عنها مبكرا نتيجة حل الكنيست.

فكيف بعد كل هذا الإعلان الصريح لأمريكا عن خططها والتي يفهم منها بالضرورة جعل القضية الفلسطينية مجرد قضية مال وتعويضات ومشاريع، كيف يشارك الأردن بهذا المؤتمر الخياني مبررا على لسان الناطق باسم الخارجية أن حضور الأردن للاستماع لما سيطرح؟! فهل بعد كل هذا التوضيح والتآمر الذي تفرضه أمريكا على أدواتها في المنطقة، وما زال النظام يشارك ويتحالف ويذعن للغرب والشرعية الدولية وهو يتشدق بأن فلسطين هي قضيته المركزية وهي تلغى كل يوم عن الخارطة، ضارباً عرض الحائط بوقفات الأمة الرافضة للحلول الاستعمارية الكافرة التي أهلكت البلاد والعباد، هل بعد ذلك كله من تبرير؟!

أيها المسلمون... يا أهلنا في الأردن

إن الحلول الاستعمارية الغربية الأمريكية منها والبريطانية هي حلول لتركيز نفوذ أعداء الأمة وتحقيق مصالحها والبقاء في المنطقة رغم تبعية وعمالة الأنظمة لها، فها هي تدرك أنه لولا رفض شعوب المنطقة والأمة الإسلامية بمجملها لتحقق لها ما تريد من سيطرة واحتلال لبلادها ونهب لثرواتها، وهي تتفق مع حكامها وكيان يهود على إقصاء مشروع نهضتها بعودة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة.

إن الحل لقضية فلسطين والمقدسات الإسلامية وتحريرها لا يمكن أن يتم إلا من خلال الجهاد في سبيل الله، وهو حتماً ليس حل الدولتين ولا الدولة الواحدة فهما حرام ومخالفان للشرع وخيانة للأمة وللإسلام، ولا يجرؤ على تحرير الأرض المباركة مَن سلّمها على مراحل ليهود ولا من يهرول للتطبيع والتوأمة مع كيانهم، ومن المؤكد أنه ليس أحد هذه الأنظمة العربية، صنائع الغرب وحلفائه والمتهافتين على إقامة العلاقات الحميمية مع كيان يهود المسخ، بل إن الذي يضع حداً ليهود الغاصبين، هو خليفة مسلم على رأس دولة إسلامية، يُعِدّ العدة ويصدق أمته ويقودها للجهاد ويستأصل كيان يهود من جذوره، ويقضي على نفوذ الغرب كله من المنطقة وعلى رأسه أمريكا وبريطانيا وأدواتهم أشباه الرجال.

﴿وَمَن يَتَوَلَّ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَالَّذِينَ آمَنُوا فَإِنَّ حِزْبَ اللَّهِ هُمُ الْغَالِبُونَ﴾


المكتب الإعلامي لحزب التحرير
في ولاية الأردن

بسم الله الرحمن الرحيم

إن الشجاعة لَمِنْ وسائل الرجال
(مترجم)



الخبر:

تواجه تركيا التهديد الأمريكي بالتخلي عن نظام الدفاع الجوي الروسي S-400. ففي رسالة وزير الدفاع الأمريكي باتريك شاناهان إلى وزير الدفاع الوطني خلوصي أكار بتاريخ 6 حزيران/يونيو، كانت هناك تصريحات تتعلق بقضية حرمان تركيا من برنامج F-35 بحال لم تتخل عن نظام الصواريخ S-400، حيث إن الطيارين الذين يتلقون التدريبات على هذه الطائرات النفاثة سيتم إعادتهم في 31 تموز/يوليو، حيث إن قانون مكافحة خصوم أمريكا من خلال العقوبات سيتم فرضه على تركيا، وبهذا ستتكبد خسارة تركيا كبيرة لا يمكن تعويضها في مدخولها القومي وفي تجارتها الدولية. (وكالات)

التعليق:

إن أمريكا تعتبر مصالحها واهتماماتها أهم من الصداقة والتحالف. أنا آمل أن يتم إدراك هذه الحقيقة من حكامنا من خلال الرسالة الأخيرة. حيث يمكن أن نرى أن هذه التطورات الأخيرة بين أمريكا وتركيا، تعود إلى بعض التحركات السياسية والتطورات الاقتصادية، وليس بسبب ضعف حقيقي. حيث إننا عندما نلقي نظرة على المغامرة التاريخية للعلاقات التركية ــ الأمريكية، وعلى الرغم من حقيقة أن العديد من العمليات النوعية التي حصلت، فإنه وبدون وقت يذكر قد قُطعت هذه العلاقات. والسبب الرئيسي في هذا هو أن تركيا لا تخرج عن محور أمريكا.

فقبل 55 عاما، عام 1964، قام الأمريكي ليندون بي جونسون بإرسال رسالة تهديد خطيرة إلى رئيس الوزراء التركي عصمت إنونو. والنص التالي مقتبس من الرسالة: "في حال تدخل تركيا في قبرص الأمر الذي سيسبب توترا مع عضو الناتو اليونان، فإنه يمكن للناتو الانسحاب من التدخل في حال قام الاتحاد السوفييتي باحتلال تركيا. كما أنه لا يمكن لتركيا استخدام الأسلحة الأمريكية في مثل هذه المحاولة". وقد تشجعت أمريكا اليوم بسبب الخطابات البطولية الضعيفة التي لا تسمن ولا تغني أمام التهديدات والتحديات، كما كانت الحال سابقا، حيث تم تجاهل التهديدات وحصلت أمريكا على مكافأتها.

ومن غير الممكن أن دولة تعتمد كثيرا على أمريكا في السياسة والاقتصاد، أن تشتري نظام الصواريخ S-400. حيث إنه ليس أمرا مفاجئا أن يتم حل القضية حسب المطالب الأمريكية خلال الفترة القادمة. فقبل سنتين، كان من الممكن للتطورات في سوريا أن تجعل من اتفاقية الـ S-400 بين تركيا وروسيا أمرا ممكنا. إلا أنه اليوم فإن روسيا وكذلك تركيا أصبحوا يشعرون بالأسف للتكلم لإتمام هذه الصفقة، حيث إن القضية السورية قد دخلت مرحلتها الأخيرة. ولا أريد أن أحلل هذا الأمر هنا بسبب حقيقة أن الموضوع قد تم توضيحه بالتفصيل في جواب سؤال "اتفاق تركيا مع روسيا على صفقة إس 400 وتداعياته" بتاريخ 2019/4/4م.

والنقطة التي يجب التركيز عليها أنه في وجه الإهانة التي تتعرض لها الأمة بسبب الكفار المتكبرين بوجود حكامنا، فإن هؤلاء الحكام غير قادرين على إعطاء الكفار الرد الذي يستحقونه. إن الحكام اليوم، هم أنفسهم الذين استسلموا للتهديدات قبل 55 عاما. ويسعى حكامنا إلى إيجاد انسجام وتوافق مع التهديدات الأمريكية، مما يعطيها دفعا وزخما وما يساعد على تضخيم هذا الوحش هي التسويات الاقتصادية. حيث إنهم يسفكون دماء المسلمين المضطهدين في هذه المنطقة الجغرافية، وستجد أذنابهم من الحكام هناك يسعون للحصول على مزيد من القوة والسلطة والمجد إلى جانبهم. وقد أقامت أمريكا نظام الفساد في هذه المنطقة، وما زال حكامنا يزودونها بالماء لضمان استمرار دوران العجلة.

وعلى الرغم من مضي الأيام منذ رسالة التهديد التي وصلت المسؤولين الأتراك، لم يظهر أي سطر للرد، فكيف بإعطاء رد حقيقي! فهم يسربون التهديد إلى العالم بأكمله من خلال إيصاله إلى الصحافة، بينما يشعر حكامنا بالإساءة بسبب تسرب الرسالة لا بسبب التهديدات التي فيها!

وأريد أن أذكر حدثا حصل قبل قرون عدة، حتى تتم المقارنة بين الأمس واليوم. وهذه الحادثة هي أمثولة أيضا لكيف صنع الحكام المسلمون التاريخ من خلال وقفاتهم الشريفة والمجيدة.

فإلى جانب حقيقة أن الإمبراطور البيزنطي نيكيفوروس بوكاس رفض دفع الجزية للخليفة، حيث طالب بإرجاع الجزية التي تم دفعها خلال فترة حكم الإمبراطورة إيرين، من خلال رسالة بعثها إلى هارون الرشيد في سنة 803م.

حيث قال في رسالته: "من نيكيفوروس إمبراطور الرومان إلى هارون ملك العرب، لقد عاملتك سابقتي كوزير ونفسها كأسيرة، وقد بعثت لك بثروتها والتي لست كفؤا لحملها. وهذا بسبب ضعف النساء وغبائهن. عندما تقرأ هذه الرسالة، أعد البضاعة التي أرسلتها لك وادفع فدية لنفسك أو أن السيف سيكون بيني وبينك" أما الخليفة هارون فلم ينتظر وكتب ردا على نفس الرسالة دون أن يرى أي داع لاستخدام ورقة أخرى: "بسم الله الرحمن الرحيم، من أمير المؤمنين هارون الرشيد، رئيس المخلصين، إلى نيكيفوروس، كلب الرومان. با ابن الكافرة! قرأت رسالتك. لن تسمع، بل سترى جوابي"

إن التعاون مع الشخص الذي يهددك والركوع له خاضعا لتهديداته ليس بموقف ولا بقيادة؛ وبالتأكيد إنه ليس انتظارا لمزيد من الأسطر لتتم كتابتها خلال أيام. وخصوصا عندما يتعلق الأمر بشراكة تواجه مثل هذه الهشاشة، فالأمر غير مقبول أبدا.

أقل ما يمكنك فعله أمام هذه التهديدات هو إغلاق القواعد العسكرية في جميع أنحاء تركيا والتي تستخدمها أمريكا بشكل غير مشروط، ومنع استخدام الموانئ والقنوات، وإغلاق سفارتهم التي هي عش للدبابير وأن تقوم بطرد مبعوثهم. عندها هذه الممارسات يمكن اعتبارها ردا حقيقيا على الرسالة.

إن الرد الحقيقي يكون بالتخلي عن نظامهم الديمقراطي وأيديولوجيتهم، التي أصبحت شوكة في خاصرة الإنسانية، وتطبيق نظام الإسلام، الذي يعد الإنسانية بالسلام والثقة. وهذا فقط من أساليب شجعان الرجال، الحكام الذين يضعون مخافة الله أمام مخافة البشر، والذين يضعون الثقة والتوكل على الله أمام الثقة بأمريكا.

إن أجداد هذه الأمة لم يجروا يوما الماء لطاحونة الكفار، ولم يستسلموا يوما لتهديدات الكفار. لقد اعتبروا الاستسلام لتهديداتهم إهانة والعمل معهم اضطهادا، والخوف منهم عارا. وإذا كنت تريد حقا نيل ثقة ودعم هذه الأمة، فها أنت تملك فرصة عظيمة أمامك. يمكنك أن تسطر تاريخا جديدا بالتخلي عن أنظمتهم الوهمية. هذا إن وضعت ثقتك بالله عز وجل وسعيت لهذا طبعا!

﴿اِنْ يَنْصُرْكُمُ اللّٰهُ فَلَا غَالِبَ لَكُمْ وَاِنْ يَخْذُلْكُمْ فَمَنْ ذَا الَّذ۪ي يَنْصُرُكُمْ مِنْ بَعْدِه۪ وَعَلَى اللّٰهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ﴾


كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير
أحمد سابا



الخبر:

بعثت جريدة "نيويورك تايمز" الأمريكية برسالة واضحة المضمون عبر نشرها لخبرين على نفس المساحة وفي نفس المكان في يومين متتالين، كان الأول من مصر والثاني من السعودية، في لفتة لم ينتبه لها الكثيرون.

ونشرت الصحيفة الأمريكية عمودا على يسار صفحتها الأولى أمس الخميس عن وفاة الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي خلال جلسة المحاكمة التي كانت منعقدة له في القاهرة، فيما نشرت في المكان ذاته وبالمساحة خبراً في اليوم التالي "اليوم الجمعة" عن وفاة الصحفي السعودي جمال خاشقجي، بحسب ما رصدت "عربي21".

وحصلت "عربي21" على نسخة من الصحيفة المطبوعة في اليومين، إذ عنونت في عدد الثلاثاء الماضي لخبرها بعنوان يقول: "مرسي مات بصمت في قفص قاس"، فيما كتبت في اليوم التالي وفي نفس المكان تتساءل: "من الذي يُبقي على قتلة خاشقجي طلقاء؟".

وقال إعلامي عربي تحدث لــ"عربي21" إن "نيويورك تايمز بعثت برسالة واضحة وبليغة في عدديها المشار إليهما، أما مضمون الرسالة فهو أن القتلة لا زالوا يُفلتون من العقاب في الأنظمة المستبدة التي تدعمها الإدارة الأمريكية الحالية، كما أرادت الصحيفة القول إن القتلة في كلا الجريمتين هم أنفسهم ولا فرق بينهم".

التعليق:

هذه صحيفة أمريكية وبكل وضوح تتهم الإدارة الأمريكية الحالية بدعم القتلة في مصر والسعودية، هذه ليست صحيفة عربية أو أوروبية أو روسية أو إيرانية وإنما صحيفة أمريكية أي أن الشاهد هو من جنس القاتل وكما قال: وشهد شاهد من أهلها، وهذا الشاهد من أهل أمريكا.

اعتادت هذه الحكومات المدعومة من الغرب وخاصة من أمريكا، اعتادت على تخريب البلاد وتدميرها وقتل الأبرياء من أبناء الأمة الإسلامية والمخفي أعظم، والسجون المليئة بالأبرياء والذين قتلوا أو ماتوا تحت التعذيب في سجون الظالمين.

حقا لقد بلغ السيل الزبى وإن هؤلاء الحكام الذين لا يخافون الله ولا يخجلون من أنفسهم باعوا دماء المسلمين وباعوا أعراض المسلمين وانتهكوا حرمات المسلمين حتى إنهم جعلوا فلسطين وأهلها لقمة سائغة في فم يهود هؤلاء هم حكام الطاغوت الذين لا ندري من أي رحم نزلوا ومن أي حليب رضعوا حتى أوصلوا أمة الإسلام إلى هذه الحال.

إن الإدارات الأمريكية المتعاقبة كلها أيديها ملطخة بدماء المسلمين وآخرها إدارة ترامب التي حالها كسابقاتها من إدارات داعمة للقتلة والإرهاب في العالم.

لا بد لليل أن ينجلي ولا بد للقيد أن ينكسر ولا بد للنائم أن يفيق ولا بد لأمة الإسلام أن تصحو من غفلتها ولا بد للأسود أن تعود إلى عرينها ولا بد للجرذان أن تعود لجحورها...

نحن أمة الإسلام نحن الذين بايعنا محمدا على الجهاد ما حيينا لن يفلت ترامب من أيدينا ولن تفلت الرعاء منا، فإننا لهم بالمرصاد وإننا على خطا الحبيب محمد r سائرون وإن هؤلاء الحكام مصيرهم كمصير كعب بن الأشرف وخالد الهذلي وغيرهما ممن وصلت أيدي المخلصين من أصحاب رسول الله إليهم وقتلهم شر قتلة.

وفي الختام نقول نحن أحفاد صلاح الدين ومحمد الفاتح نحن الذين لا يغمض لنا جفن ولا تفتر لنا عزيمة نحن الذين نقض مضاجع السيسي وترامب، نحن الذين أقسمنا بالله جادين مجدين لتخليص أمة الإسلام من العملاء أمثال السيسي وابن سعود وأردوغان والهاشميين، وبناء دولة الإسلام والحكم بما أنزل الله وتحرير فلسطين وإقامة الخلافة في بيت المقدس ولنا على الله حق أن ينصرنا وهو القائل سبحانه: ﴿وَكَانَ حَقّاً عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ﴾.



كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير
محمد سليم – الأرض المباركة (فلسطين)



الخبر:

بعثت جريدة "نيويورك تايمز" الأمريكية برسالة واضحة المضمون عبر نشرها لخبرين على نفس المساحة وفي نفس المكان في يومين متتالين، كان الأول من مصر والثاني من السعودية، في لفتة لم ينتبه لها الكثيرون.

ونشرت الصحيفة الأمريكية عمودا على يسار صفحتها الأولى أمس الخميس عن وفاة الرئيس المصري المنتخب محمد مرسي خلال جلسة المحاكمة التي كانت منعقدة له في القاهرة، فيما نشرت في المكان ذاته وبالمساحة خبراً في اليوم التالي "اليوم الجمعة" عن وفاة الصحفي السعودي جمال خاشقجي، بحسب ما رصدت "عربي21".

وحصلت "عربي21" على نسخة من الصحيفة المطبوعة في اليومين، إذ عنونت في عدد الثلاثاء الماضي لخبرها بعنوان يقول: "مرسي مات بصمت في قفص قاس"، فيما كتبت في اليوم التالي وفي نفس المكان تتساءل: "من الذي يُبقي على قتلة خاشقجي طلقاء؟".

وقال إعلامي عربي تحدث لــ"عربي21" إن "نيويورك تايمز بعثت برسالة واضحة وبليغة في عدديها المشار إليهما، أما مضمون الرسالة فهو أن القتلة لا زالوا يُفلتون من العقاب في الأنظمة المستبدة التي تدعمها الإدارة الأمريكية الحالية، كما أرادت الصحيفة القول إن القتلة في كلا الجريمتين هم أنفسهم ولا فرق بينهم".

التعليق:

هذه صحيفة أمريكية وبكل وضوح تتهم الإدارة الأمريكية الحالية بدعم القتلة في مصر والسعودية، هذه ليست صحيفة عربية أو أوروبية أو روسية أو إيرانية وإنما صحيفة أمريكية أي أن الشاهد هو من جنس القاتل وكما قال: وشهد شاهد من أهلها، وهذا الشاهد من أهل أمريكا.

اعتادت هذه الحكومات المدعومة من الغرب وخاصة من أمريكا، اعتادت على تخريب البلاد وتدميرها وقتل الأبرياء من أبناء الأمة الإسلامية والمخفي أعظم، والسجون المليئة بالأبرياء والذين قتلوا أو ماتوا تحت التعذيب في سجون الظالمين.

حقا لقد بلغ السيل الزبى وإن هؤلاء الحكام الذين لا يخافون الله ولا يخجلون من أنفسهم باعوا دماء المسلمين وباعوا أعراض المسلمين وانتهكوا حرمات المسلمين حتى إنهم جعلوا فلسطين وأهلها لقمة سائغة في فم يهود هؤلاء هم حكام الطاغوت الذين لا ندري من أي رحم نزلوا ومن أي حليب رضعوا حتى أوصلوا أمة الإسلام إلى هذه الحال.

إن الإدارات الأمريكية المتعاقبة كلها أيديها ملطخة بدماء المسلمين وآخرها إدارة ترامب التي حالها كسابقاتها من إدارات داعمة للقتلة والإرهاب في العالم.

لا بد لليل أن ينجلي ولا بد للقيد أن ينكسر ولا بد للنائم أن يفيق ولا بد لأمة الإسلام أن تصحو من غفلتها ولا بد للأسود أن تعود إلى عرينها ولا بد للجرذان أن تعود لجحورها...

نحن أمة الإسلام نحن الذين بايعنا محمدا على الجهاد ما حيينا لن يفلت ترامب من أيدينا ولن تفلت الرعاء منا، فإننا لهم بالمرصاد وإننا على خطا الحبيب محمد r سائرون وإن هؤلاء الحكام مصيرهم كمصير كعب بن الأشرف وخالد الهذلي وغيرهما ممن وصلت أيدي المخلصين من أصحاب رسول الله إليهم وقتلهم شر قتلة.

وفي الختام نقول نحن أحفاد صلاح الدين ومحمد الفاتح نحن الذين لا يغمض لنا جفن ولا تفتر لنا عزيمة نحن الذين نقض مضاجع السيسي وترامب، نحن الذين أقسمنا بالله جادين مجدين لتخليص أمة الإسلام من العملاء أمثال السيسي وابن سعود وأردوغان والهاشميين، وبناء دولة الإسلام والحكم بما أنزل الله وتحرير فلسطين وإقامة الخلافة في بيت المقدس ولنا على الله حق أن ينصرنا وهو القائل سبحانه: ﴿وَكَانَ حَقّاً عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ﴾.



كتبه لإذاعة المكتب الإعلامي المركزي لحزب التحرير
محمد سليم – الأرض المباركة (فلسطين)

آخر الزوار


2 May 2019 - 6:05


2 Dec 2018 - 21:43


28 Apr 2018 - 1:36


22 Apr 2018 - 21:33


29 Jan 2018 - 15:32

التعليقات
لم يقم باقي الأعضاء بكتابة تعليق لـ أم المعتصم.

الأصدقاء

4419 المشاركات
22nd June 2019 - 09:17 PM

1865 المشاركات
12th June 2019 - 12:58 PM
اعرض جميع الأصدقاء
RSS نسخة خفيفة الوقت الآن: 25th June 2019 - 02:36 PM