منتدى الناقد الإعلامي

السلام عليكم , للمشاركة اختر ( دخول | تسجيل )



ملتيميديا

مقتطفات فيديو من انتاج الشبكة

5 الصفحات V  « < 3 4 5  
Reply to this topicStart new topic
> الإخلاص وقلة الوعي
الخلافة خلاصنا
المشاركة Jan 5 2018, 12:11 PM
مشاركة #81


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



إزالة بعض الصخور المعيقة للتغيير [11]


---------------------


بعض الاستنتاجات الخاطئة التي يجب تصحيحها

• العرب والمسلمين لا يصلحون لشيء: هذه المقولة نسمعها كثيرا من الناس، وهي أن العرب والمسلمين من جراء تكرار رؤية سكوتهم وخذلانهم لبعضهم البعض، يخرج البعض بنتيجة أن العرب والمسلمين لن يقدموا شيئا، وخطورة هذه المقولة هي تقوقع من يعتقد هذه المقولة لأنه في النهاية واحد من العرب والمسلمين، فتراه يتقوقع ويقول لك: "لا فائدة من دعوتك للتغيير فالعرب والمسلمين لا ينفعون لشيء، والدليل الأحداث الأخيرة حيث خذلوا بعضهم وسبوا بعضهم وتقاتلوا، فلا فائدة من دعوتك لإقامة الخلافة بين العرب والمسلمين، فهذا جيل كله يجب تغييره".

وهذا الإنسان يجب تصحيح هذه النظرة السوداوية عنده بإقناعه بأسباب انحطاط المسلمين وتفهيمه أسباب نهضتهم، وان الواجب عليه العمل والنتائج على الله تعالى.

• الرضا بظلم النظام أفضل من الثورة عليه وتدمير البلد: هذه النظرة ينشرها النظام وأتباعه بين الناس ويتلقفها الكثير من الناس، فترى البعض يقول: "الصبر على ظلم الحاكم أفضل من ثورة على النظام المجرم وتدمير البلد، ثم لا ننجح ويصبح وضعنا أسوأ من ذي قبل ملايين المرات"

خطورة هذه المقولة هي أن حاملها يدعو للاستسلام للحكام الخونة وعدم تغييرهم، وهذا الإنسان يجب إفهامه فرضية التخلص من الحكام المجرمين الذين لا يحكمون بالشرع، وإفهامه سبب فشل أو احتواء الثورات، وان الواجب عليه العمل للتغيير بطريقة شرعية لا يوجد فيها سفك للدماء.

• التغلب على قوة الكفار غير ممكنة حاليا ولذلك يجب مسايرتهم: هذه نظرة الواقعيين وهي نظرة فيها خنوع وعدم حب للتضحية والرضا بأقل المكاسب ولو كان فتاتا يسقط من أفواه الكفار على الأرض، وصاحب هذه النظرة عادة يرى قوة الغرب وما لديهم من أسلحة فتاكة ومتطورة وينظر لحكام المسلمين وكيف أنهم ما زالوا يشترون السلاح فيخرج بنتيجة أن الحرب مع الكفار نتيجتها المسبقة هزيمة نكراء للمسلمين، ولذلك يرى أن من يساير الكفار واقعي وان من يدعو للمجابهة حالم واهم يريد تدمير البلاد.

وهؤلاء يجب التكلم معهم أولا بضرورة وفرضية التغيير، وان سبب ضعفنا وتخلفنا العسكري حكامنا لذلك يجب تغييرهم، وإفهامه الطريقة الشرعية في التغيير أنها لا تعني مليشيات مسلحة لمواجهة دول الكفر بل هدم الأنظمة والاستيلاء على كل مقدرات الدولة وإقامة نظام جديد هو نظام الخلافة، ويجب إفهامه أيضا قوة المسلمين القتالية رغم ضعف تسليحهم وجبن وهلع الكفار رغم قوة تسليحهم والأمثلة من العصر الحديث أكثر من أن تذكر.

• نحن أمةٌ ضحكتْ من جهلها الأُمم: هذه النظرة موجودة عند من يرى ويبحث عن السلبيات فقط ، فتراه يرى بعض أهل الخليج ينفقون ملايين على الطعام وهذا ينفق ملايين على الراقصات والمغنيات وهذا يقتل أخاه المسلم لخلاف مذهبي أو على سلطة علمانية تحت حراب الاحتلال... ويرى.. ويرى.. من السلبيات، فيخرج بنتيجة: "كيف تطلب مني التغيير وهذه السلبيات تملأ بلاد المسلمين، هل هكذا مسلمين يستحقون نصرا من الله".

والرد على هذا الإنسان هو بإفهامه أن ما يراه هو نتيجة تطبيق الكفر على المسلمين تخرج تلك الأمور، وان هذه الأمور يركز عليها الإعلام مع قلتها ولا يركز على الإيجابيات مع كثرتها، وان هذه الأمور يجب أن تدفعنا للتغيير لا أن نسب المسلمين وحياتهم وما هم فيه.

• الخلافة ستأتي آخر الزمان فلا داعي للعمل لها: وصاحب هذه النظرة يرى أن الخلافة بما أنها بشرى من الرسول صلى الله عليه وسلم أو إن المهدي من سيقيم الخلافة فلا داعي للعمل لها، وصاحب هذه النظرة يظن الخلافة كالغيث ينزله الله متى شاء، وهذا خطأ محض.

هذا الإنسان يجب أن يفهم أن إقامة الخلافة فرض وان الفرض من ناحية شرعية يحتاج عملا وان هذا العمل يجب أن يكون جماعيا من ناحية شرعية وعقلية، وأما متى تأتي؟ فهذا ما لا نعلمه، فكل ما علينا فعله هو العمل والله يأتي بها على أيدي أناس عاملين، وان الرسول صلى الله عليه وسلم وهو خير البشرية عمل بجد وكد حتى أقام الدولة في المدينة وانه وصحابته عملوا بكل جد حتى حافظوا عليها وتوسعت في العالم، فإقامة الخلافة أمر يحتاج عملا ولا تنزل من السماء لوحدها، وان المقصر بالعمل للخلافة كالمقصر بأي فرض آخر، لا بل هي تاج الفروض لأنه يتوقف على إقامتها إقامة الدين كله.

• الخلافة ستأتي ولكن بعد زمن طويل جدا قد لا ندركه: وهذه النظرة صاحبها يائس من الأوضاع في بلاد المسلمين، فهو يراها سوداوية جدا، ولذلك لا ينكر على أي عامل للخلافة عمله، ولكنه يستبعد أن يستطيع العاملون لإقامة الخلافة إقامتها في الوقت الحاضر، وصاحب هذه النظرة يجب علاج موضوع اليأس عنده.

........

إذن جزء رئيس من عملك كحامل دعوة وكشخص عامل للتغيير تريد تصحيح أفكار الناس تصحيح هذه النظرات والاستنتاجات الخاطئة المعيقة للتغيير، ويجب عليك بفراستك معرفة ما الذي ينقص الشخص الذي أمامك، فقد يكون مقتنعا مثلا بطرحك ولكنه يائس أو محبط أو يرى المسلمين فاسدين، فعليك معرفة ما هو العائق عند هذا الإنسان لإقناعه بالصواب.

وطبعا هذه أمثلة على بعض النظرات السوداوية أو الاستنتاجات الخاطئة التي إن وجدت عند الشخص جعلته لا يعمل للخلافة وأحيانا تجعله يضع الصخور أمامك بحسن نية منه وهو يظن أنه يحسن صنعا.

يتبع إن شاء الله تعالى....


https://www.facebook.com/145478009128046/ph...e=3&theater
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Jan 6 2018, 09:53 AM
مشاركة #82


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



إزالة بعض الصخور المعيقة للتغيير [12]


---------------------


أساليب شيطانية

أحيانا الحدث لا يحكم عليه ظاهريا فقط بان يقال بان الدخول في الانتخابات التشريعية حرام ونقف عند هذا الحكم، فهناك أهداف وراء الأحداث يجب إدراكها جيدا، وهذه تعتمد على تحليل الخبر، ولا يستطيع تحليل الخبر إلا المتابع السياسي الواعي على الأحداث، أما الشخص العادي أحيانا فلا يستطيع تحليل الخبر، ويحتاج المحلل السياسي إلى متابعة يومية للأخبار ودراسة كل دولة وأركان حكمها ولمن يتبعون وما هي مصادر قوتهم ومن هم الذين يديرون الحكم حقيقة وما هي الجماعات الفاعلة على الأرض وارتباطاتها وكيفية تفكيرها وغيره الكثير من العوامل ليستطيع الشخص تحليل الخبر وإصدار تعليق صحيح على الأحداث، والشخص العادي يستطيع أن يكون محللا سياسيا وذلك إذا كان عضوا في حزب سياسي مبدئي، فانه عن طريق هذا الحزب سيتوفر له شريان يمده بالتحليلات السياسية.

وهنا لن نطرح موضوع التحليل السياسي، بل سنطرح بعض الأساليب الخبيثة أو الشيطانية التي يتبعها المجرمون والتي لا يدركها إلا الواعون والمحللون السياسيون، وعوام الناس في العادة لا تدرك تلك الأهداف بل تنخدع بظاهر الأحداث.

• الدخول في انتخابات تشريعية أو رئاسية في ظل الأنظمة الحالية لا يجوز من ناحية شرعية، ولكن لا نقف هنا ونقول أن هذا الأمر لا يجوز، فأحيانا يكون النظام في حالة خوف من ثورة عليه فيوعز النظام لبعض الأحزاب وبالذات الإسلامية منها أن تشارك في الانتخابات وتصل للبرلمان، هنا عوام الناس تظن أن الحركة الإسلامية قهرت الحزب الحاكم وأجبرته على القبول بالدخول في الانتخابات ولكن الحقيقة أن الحركة الإسلامية تنفذ خطة الحاكم في تهدئة الناس، وهنا الناس ستنتظر عدة سنوات وهي تنتظر السمن والعسل من تلك الحركة الإسلامية، فتمر السنين ولا يجدون شيئا تغير، فتبدأ الحركة الإسلامية بالقول أن الحاكم لم يمكنها وانه قد وضع أمامها عراقيل كثيرة، فيقول الناس لعلها تتمكن مستقبلا، وهكذا استطاع النظام تهدئة ثورة الناس عليه بدخول تلك الحركة في الانتخابات، وإذا هدأ الناس فان النظام سرعان ما يلفظ تلك الحركة كما يبصق الشخص الدم من فمه.

فالحركة هنا هدأت الناس عن النظام وأمدته بعمر جديد وأمدته بدماء جديدة يغلب عليها الطابع الإسلامي، وهنا استطاع النظام بسبب جهل الناس وخبث قادة تلك الحركة الإسلامية أن يهدأ الناس بطريقة غير مباشرة.

• أحيانا يكون السبب في دخول الانتخابات أن النظام العلماني قد اهترأ كثيرا وفاحت رائحته النتنة ولم يعد هناك أي حدث يقنع به الناس أنه يريد مصلحتهم، فيطلب من بعض الحركات الإسلامية الدخول في الانتخابات حتى يتأمل الناس خيرا في السنين القادمة.

• أحيانا تحصل مظاهرات ضد النظام تريد إسقاط النظام فيوعز النظام لبعض الحركات ومنها حركات إسلامية بالخروج بين المتظاهرين والسيطرة على الهتاف، فبدل المطالبة بإسقاط النظام يحول هؤلاء المجرمون الهتاف ليكون إسقاط الوزير أو حل الحكومة أو إجراء انتخابات، وهنا حرفوا التظاهرات عن هدف جيد وهو إسقاط النظام إلى هدف فرعي يمكن للنظام أن يتعامل معه ويحتويه وهو إسقاط وزير أو رئيس حكومة أو إجراء انتخابات، فيقبل الناس على تلك الحركات وبالذات الإسلامية منها وينسون موضوع إسقاط النظام، وإذا بالحركة الإسلامية تعلن في احد الأيام أنها أجرت مفاوضات مع النظام وقد رضخ لمطالب الجماهير بإجراء انتخابات، فيكون النظام عن طريق هؤلاء الشياطين قد احتوى حركة الناس من حيث لا يشعر الناس.

• في بعض المظاهرات أحيانا يوعز النظام لحركات إسلامية بالدخول فيها حتى يعتمد الناس عليها ثم يأمرها فجأة بالخروج من المظاهرات بحجة أن التظاهرات مخترقة وتسيرها جهات خارجية، وهدف هذه الحركة هو شق صفوف الثائرين ضد النظام بالقول أن الثوار بدؤوا بالتراجع عن الثورة.

• من الأساليب الشيطانية هو وجود بعض الفصائل المسلحة التي تأخذ دعما من المجرمين فتقوم بتنفيذ عمليات نوعية فيظن الناس أنها تجاهد في سبيل الله، حتى إذا قدمت شهداء وقويت شعبيتها وقضت على الحركات الصغيرة، أوعز لها الداعمون بضرورة الجلوس للتفاوض مع العدو لان قوته كبيرة، وان المفاوضات ستقدم نتائج للمقاتلين وللشعب أفضل من الاستمرار في القتال وان الظروف الدولية أجبرتهم على هذا الأمر، وان مسايرة دول العالم أفضل من معاداتها جميعا.

وفعلا تبدأ تلك الحركة بالتفاوض وإعلان الهدن وجلسات التفاوض برعاية دولية وتبدأ تبطش بأي حركة تستمر بمقارعة العدو لأنها في نظرها تهدد السلم والأمن في المنطقة، وفعلا مع الزمن تتحول تلك الحركة إلى حراس للكفر والاحتلال والمجرمين، وهذا ما حصل مع الفصائل الفلسطينية وما تسير فيه كثير من الفصائل السورية في الوقت الحالي.

ومن الأهداف الخبيثة للهدن أحيانا هو تفرغ العدو للقضاء على المخلصين من المقاتلين، فتطلب من حركة مهادنة (خائنة) أن تمدك بالمساعدة فترفض بحجة أن الله أمرها بالمحافظة على الهدن بينها وبين العدو، وتكون تلك مؤامرة وليست هدنة فيتفرغ العدو للنيل من المخلصين أو الرافضين لحلوله الاستسلامية.

• ومن الأساليب الشيطانية أيضا قيام أجهزة المخابرات بقتل مجموعة من حركة مسلحة باسم حركة مسلحة أخرى، والهدف يكون واضحا وهو جر الحركتين للاقتتال ويحصل في كثير من الأحيان الاقتتال بين الحركتين وذلك لارتباط قادة الحركتين بالمجرمين في بعض الأحيان، والأخبث من ذلك والأشد جرما أن كلا الحركتين تقران أن هذا عمل مخابراتي ولكنهم أيضا يتقاتلون من اجل مكاسب أو بسبب اعتقالات بين الحركتين.

فهم هنا يحققون للعدو هدفا إجراميا خبيثا يجعل الناس تسبهم وتسب كل من يفكر بقتال العدو ويصبح القبول بشروط العدو أهون من الاقتتال بين الحركتين.

• من الأساليب الخبيثة والتي يشارك فيها الكثير من الناس أحيانا دون وعي، خروجهم بمسيرات تصرف الأنظار عن الحلول الحقيقية للمشكلة، فما يحصل مثلا في فلسطين من اعتداءات متكررة من يهود على المسلمين... الأصل أن يتم فيه تحريك الجيوش لتحرير فلسطين وهذا هو الحل الوحيد، والذي يمنع الجيوش من التحرك الأنظمة.... إذن يجب العمل على التحريض على الحكام لخلعهم من كراسيهم، ولكن النظام والحركات الموالية له تخرج في مسيرات تسب يهود ومن يدعم يهود مثل أمريكا وتطالب الأمم المتحدة باتخاذ خطوات في هذا المجال.

هذه المسيرات صرفت الأنظار عن الحلول الحقيقة وهي تحريك الجيوش ونفست مشاعر الناس وهدأ الناس واستمر يهود في عنجهيتهم التي لن ينهيها إلا جيوش جرارة تبيد كيان يهود وكل من يواليه.


• من الفطنة أحيانا التساؤل لماذا تسمح الحكومات لحركات خيرية تطعم الفقراء والمساكين بالعمل بينما تمنع حزبا سياسيا يدعو لإسقاط النظام؟؟
قد يتبادر للذهن أن هذا لا يدعو لإسقاط النظام فلا تؤذيه وذاك يدعو لإسقاط النظام فتعتقله؟؟؟؟؟
الجواب ليس بهذه البساطة...!!!
الجواب: أن هذا الذي يقوم بأعمال خيرية يصرف أذهان الناس عن عدم رعاية النظام لأحوالهم، فمعلوم أن رعاية شؤون الفقراء والمحتاجين مسؤولية النظام، وإذا قصر النظام فالأصل محاسبته، أما أن تقوم أنت بعمل هو في الأصل من صلاحية النظام وتجعل الناس تهدأ عن النظام ولا تثور عليه، فأنت في هذه الحالة تقدم خدمة للنظام بطريقة غير مباشرة، إذن لو أردنا أن نجيب على التساؤل مرة أخرى فيكون الجواب:
من يقوم بأعمال خيرية فإنما يقوم بها بإيعاز من النظام المجرم ليصرف الناس ويليهم عن سيئات وإجرام النظام، فهو احد دعائم النظام ولكن بطريقة غير مباشرة، والحزب السياسي الذي يحاسب النظام فإنما يفضح النظام ويمهد لثورة على النظام إذن هذا يجب قمعه بقوة.
والذي لا خلاف فيه إلا عند أعمى البصر والبصيرة أن هذه الأنظمة يجب إزالتها لا ترقيع عيوبها.

------------

هذه بعض الأساليب الشيطانية، وللعلم فإن كل حادث يجب تحليله على حدة وأن لا يعمم إلا إن كان مما يعمم، فمثلا عند دخول حركة إسلامية البرلمان فإن أول أمر يجب تبيانه حرمة المشاركة في المجالس البرلمانية التي تشرع من دون الله فهذا يعمم ولا خلاف فيه، أما الهدف السياسي من ذلك فقد يكون لامتصاص غضب الناس على النظام وقد يكون لمنع ثورة وقد يكون لإطالة عمر النظام وقد يكون لتمرير مشاريع خيانية يوقع عليه الإسلاميون وقد يكون شيء آخر يفهم عند حصول الحادثة.

والنقطة الأخرى أن الحركات الإسلامية أحيانا تدرك الهدف الخبيث للنظام، وأحيانا لشدة غباء قادتها وحبهم للكراسي لا يعلمون أهداف النظام فيدخلون في برلمانات ووزارات النظام فيقوم النظام بخطته ثم يبصقهم من فمه، فتراهم يهيجون وربما يتهمون النظام بأنه مجرم لفترة من الزمن، ثم ينسون ثم يعود لاستخدامهم مرة أخرى وهكذا.... والسبب عدم مبدئية تلك الحركات وإنما سعيها وراء الكراسي، ومن الأمثلة على علم الحركات بأهداف النظام الخبيثة ما حصل مع حركة الإخوان المسلمين في الأردن عندما صرح احد قادتها أن الملك خط احمر، فهذا يدرك ما تقوم به حركته ويدرك الأهداف الخبيثة للنظام من جراء إشراك حركته في البرلمان أو الوزارات أو خروجها في مسيرة ضد بعض الوزراء لا ضد الملك.

وللعلم حصر الأساليب الشيطانية صعب... ولكن طرحت أبرز ما حصل وأبرز ما تكرر –للأسف- رغم وضوحه وضوح الشمس، ونسأل الله اللطف لأمته وأن يفضح كل المنافقين والمجرمين.

يتبع إن شاء الله.....


https://www.facebook.com/145478009128046/ph...e=3&theater
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Jan 7 2018, 08:41 AM
مشاركة #83


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



إزالة بعض الصخور المعيقة للتغيير [13]


---------------------


بعض التوجيهات

وهذه بعض التوجيهات لمن يعمل في التغيير وبالذات تغيير عقول الناس وتغيير عقول البشر، ويجب أن يعلم أن العقل البشري ليس كالحاسوب إما أن يقبل البرنامج أو لا، فهناك مئات الأبواب والطرق للدخول للعقل البشري، وأصعب شيء تواجهه هو شخص لا يريد أن يقتنع عندها لا فائدة من كل الطرق، ولذلك يجب الصبر على الناس وعلى قلة استيعاب الكثير منهم، وهذا بسبب حجم التضليل الكبير الذي مورس على الأمة الإسلامية طيلة قرون مضت، ومن هذه الأساليب التي يجب أن يعي عليها حامل الدعوة أو العامل لتغيير البشر والمجتمعات البشرية:

• استغل ووجه ولا تحبط: تحصل في الأمة مطالبات كثيرة بالحقوق، وكثيرا ما يغلب على هذه المطالبات الجهل وقلة الوعي، مثل ثورة لتغيير شخص الرئيس ومثل مطالبة الرئيس أن يتدخل ومثل المطالبة بإقالة وزير ومثل مسيرة تطالب المجتمع الدولي التدخل ومثل ثورة جياع وبطون وتوفير فرص عمل وغيرها من الأمور التي يغلب عليها الجهل وقلة الوعي، وأحيانا تكون مسيرة من قبل بعض المجرمين لتحقيق أهداف سياسية لهم.

إن التصدي لكل حركة من تلك الحركات بنسفها ونسف أصحابها بسبب الجهل وقلة الوعي أو تسييرها من قبل المجرمين هذا الأمر سيبني بينك وبين الشعب حاجزا ضخما لا يمكن التغلب عليه، فأنت دائما تحبطهم بقولك: هذا أمر لا يجوز وهذا أمر يسيره الرئيس وهذه المطالبات للمجتمع الدولي لا تجوز وهذه الأمور تخدم الكفار وهذه تجعل للكفار سبيلا علينا وغيرها، فالناس بسبب قلة الوعي عندها لن تلتفت إليك إلا كمثبط لهم ولحراكهم وإلا كشخص ينظر إليهم من قصر عاجي عندها بارع في الانتقادات فقط... عندها سيمقتونك ويلتفون أكثر وأكثر حول المجرمين والمخادعين.

إن الطريقة السليمة للتعامل مع مثل هكذا أمور يكون بـ:
1- الخطب والدروس عن فساد الحاكم ونظام الحكم، وبيان أن سبب المشكلة ليس شخص الوزير بل الرئيس والنظام الحاكم وعدم التعرض لحراك الناس، وأحيانا يمكن القيام بحراك آخر له هتافات صحيحة تبين الفعل الصواب دون مهاجمة حراك الناس الخاطئ.
2- إن خرجت مطالبات للمجتمع الدولي التدخل ضد عدو مجرم فلتكن هناك بالتوازي معها تحركات أخرى تطالب الجيوش بهدم العروش والتحرك لحل القضية والقضاء على هذا العدو.
3- إن حصلت ثورة وكانت مطالبها غير شرعية، فليعمل الواعون على المشاركة بالثورة ورفع شعارات صحيحة كي يتم توجيه الثورة قدر الإمكان.
4- إن حصلت مسيرات بأمر من الزعيم لتضليل الناس فعلاج ذلك الأمر عدم المشاركة بتلك المسيرات، ولكن حديث ودروس وخطب وبيان الحل الصحيح الذي يوجبه الشرع دون تسفيه من خرجوا بأمر الزعيم.

• حاول أن لا تنجر للمراء والجدل واكتفي برسم الخط المستقيم أمام الخط الأعوج: وهذا الأسلوب يتبع أمام شخص لا يريد الوصول للحق، فما عليك إلا أن تضع الحل الصحيح وتترك الشخص المقابل اقتنع أم لم يقتنع، لأن استمرار النقاش سيجعل الأصوات ترتفع وعندها سنكون في جولة مصارعة كلامية ليس إلا.

إن تحديد نقاط النقاش وتحديد مقياس معين للنقاش وتحديد فترة لكل شخص ليدلي برأيه وعدم وجود أطراف أخرى تحضر النقاش أو تحييدهم إن وجدوا سيجعل النقاش يثمر، وان خرج الطرف المقابل عما اتفق عليه فاتركه ولا تنجر معه في المصارعة الكلامية.

• هاجم الفكرة وإياك ومهاجمة الأشخاص إلا إن كانوا حكاما أو رموز ضلال: تحدثت سابقا عن الحكام وعن رموز الضلال ووجوب تعريتهم بأشخاصهم، أما البقية فيجب أن يكون النقاش معهم نقاش فكري، أي مهاجمة الفكرة أو الطرح الذي يطرحه ونسفه من الجذور إن كان بيّن الخطأ، وبيان الرأي الأقوى إن كان للشخص المقابل شبهة دليل شرعي، فمهما حصل من الطرف المقابل كأن أصبح عصبيا أو هاجمك بشكل شخص أو اتهم جماعتك أو بدا بالسخرية فما عليك إلا أن تتركه كما في النقطة السابقة، وإياك أن تهاجمه من الخلف أو تنشر عنه على مواقع التواصل محاولا الانتقام منه فان هذا ليس بالشيء الجيد، بل اتركه واحتسب ما تعرضت له من إساءة عند الله تعالى، فهو في النهاية ليس حاكما ولا رمزا للإجرام كي يتم مهاجمته بشكل شخصي.

• اصبر على الأذى من الناس فإن الأجر على عملك تأخذه من الله وإن هدفك هداية الناس ولك بهدايتهم أجر عظيم: وهذه مهمة جدا ويجب التنبه لها وهي أن عملك للتغيير هو بسبب أن الله أمر المسلم بدعوة إخوته الضالين المخطئين وبيان الحق لهم، فان عملت مبتغيا الأجر من الله على كل شخص تهديه أو تأمره بالمعروف وتنهاه عن المنكر، فانك ستستمر بدعوتك ولو تعرضت لأشد أنواع الأذى من الناس لأنك تعلم أن كل حرف يخرج من فمك يوزن لك يوم القيامة بالحسنات يوم لا ينفع مال ولا بنون، أما إن كان هدفك شهرة ومركزا ومديحا فان هذا فوق كونه يغضب الله تعالى، فانك ستنتكس عند أول عثرة تتعرض لها.


• العمل الفكري في التغيير بطيء: نعم يجب أن يدرك كل عامل للتغيير أن تغيير طباع البشر وتغيير الرأي العام في المجتمعات ليس بالأمر السهل، فالعقبات أمام ذلك كثيرة منها أن أغلب الناس بسيطة ليس من السهل عليها استيعاب الطروح الفكرية، وأيضا الناس أحيانا تخشى من بطش الظالمين فتعرض عنك، وأحيانا الناس تلتف حول من يقومون بأعمال مادية أو خيرية لان مشاعرهم ترشدهم لذلك ولأنهم يرون أثرا ماديا معجلا بينما التغيير الفكري أمر لا يلامس المشاعر كثيرا وأثره بعيد المنال، والناس أحيانا تراك شخصا كاذبا قبل أي نقاس لأنها ستحكم عليك كما حكمت على أشخاص سابقين خدعوها وضللوها، فتحكم عليك مسبقا كما حكمت على المخادعين بأنك تعمل لمصلحتك الشخصية، وكثرة اشتغال الناس بحياتهم اليومية وتأمين قوت عيالهم سيجعلهم يعرضون عنك حتى لا تهدد هذه الحياة التي يحيونها، ولذلك كما عانى الأنبياء سابقا عليهم الصلاة والسلام فاعلم أن طريق التغيير الفكري صعب وليس بالأمر السهل، ولا أقول ذلك لأحبطك ولكن لتعلم ما أنت مقبل عليه.

• إياك والتفريق بين أطياف المسلمين: إياك أن تميز بين المسلمين، ذلك سني أو ذلك شيعي لا يناقش، أو ذلك إسلامي وذلك علماني لا يناقش، أو ذلك وهابي متعصب لا يناقش أو ذلك صاحب مصلحة... أو.... أو .....

ناقش الجميع فلا تعرف أين سيكون الخير، ولكن بالتأكيد مع نقاش كل شخص حسب ما عنده من أخطاء، فالعلماني انسف له العلمانية من الجذور، وصاحب التوجه الإسلامي أناقشه بطريقة خدمة الإسلام الصحيحة، وصاحب المصلحة احذره أن تفتنه الدنيا عن الآخرة، حتى الكافر أناقشه بفساد عقيدته وأبين له عقيدة الإسلام الصحيحة الصافية النقية .

• ركز على نسف كل المقاييس المخالفة للشرع عند رؤيتك للشخص المقابل لا يفقه حجتك، فأنت ترى أخي أنك تخاطب الشخص بقال الله وقال الرسول صلى الله عليه وسلم وهو يقول لك:
ولكن الأفضل أن نفعل ذلك....
إن نتيجة عملك ستكون مدمرة.....
ما تطرحه لن يقبله الكفار.....
هذا الزعيم أفضل من غيره من الزعماء......
وعقلي يقول لي أن كلامك غير صحيح.....
أنا أرى أن هذا الفعل أفضل من أفعالك.....
أنا أرى تقديم الصلاة في المسجد على الفعل الذي تأمرني به....
.....................................
وغيره الكثير من المقاييس التي تعتمد على الحكم العقلي وعلى التحسين والتقبيح العقلي وعلى استشراف النتائج قبل العمل وعلى وضع سلم للأولويات من ناحية عقلية وعلى فهم خاطئ لكيفية إصدار الأحكام الشرعية والاجتهاد فيها، وتدخل أحيانا في النقاش مقاييس نفعية بحتة مثل المصلحة والمنفعة، فما لم تتفق وتصل مع ضيفك أن "الحلال والحرام" هو مقياس المسلم للحكم على الأفعال ولا مقياس غيره فستبقى تدور مع الطرف المقابل دورانا لا تصل فيه لنتيجة.

وغيرها من التوجيهات الكثيرة والتي يمكن أن يستفيد منها كل من يعمل للتغيير.

يتبع ..... (الخلاصة)

https://www.facebook.com/145478009128046/ph...e=3&theater
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Jan 7 2018, 08:48 AM
مشاركة #84


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



إزالة بعض الصخور المعيقة للتغيير [13]


---------------------


الخلاصة


كل ما عرضته هو أمثلة وليس كل شيء، هذا ليدرك الشخص الذي يعمل للتغيير أن هناك أفكارا يجب هدمها ورموزا يجب كشفها وفضحها وأساليب يجب التحذير منها وقواعد يجب تصحيح فهمها أو نسفها إن كانت بينة الخطأ وشياطين يجب الحذر في التعامل معهم ويجب تحذير الناس من مكرهم، ويجب أن يدرك العامل للتغيير أن بعد الناس عنه أحيانا ليس بسبب أنه مخطئ بل لعدم فهم الناس لطرحه، وما عليه إلا الاستمرار والكد في إقناع الناس بفكره الصحيح وعدم مهاجمة الناس واتهامهم مهما بدر منهم، والاهم أن يحتسب عمله عند الله تعالى لا يبغي منه شهرة أو مصلحة دنيوية أو مديحا من الناس.

وفي الخلاصة وضعت بعض التوجيهات لكيفية التعامل مع الطرف المقابل أثناء الحوار معه، لعل وعسى أن ينفع الله بهذا الجهد البسيط كل من يعمل للتغيير.

وما وجدتم من خطأ في الموضوع فهو مني وأسألكم النصيحة والتوجيه، وما وجدتم من خير فهو بفضل الله وكرمه ومنته وبفضل الحزب (حزب التحرير) الذي بناني وأنشأني أفضل نشأة، والحمد لله أولا وأخيرا على كل أمر.


والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته.



https://www.facebook.com/145478009128046/ph...e=3&theater
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Jan 9 2018, 09:01 AM
مشاركة #85


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



الدعاة بين العمل الفردي والعمل الحزبي

http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=5808
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Jan 14 2018, 09:05 AM
مشاركة #86


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



هل حقا (كما تكونوا يولى عليكم) ؟


--------------------------------
=======


من المفاهيم المضللة التي سعت عمائم الطاغوت إلى زرعها في عقول الناس هو أن المسؤول عن فساد الحكام هو الأمة!!
فإن ظلم الحاكم وجار، صوبنا أصابع الاتهام إلى المظلوم وقمنا عليه نجلد ظهره!!
ولا يقتصر أثر هذا المفهوم المضلل على مجرد إخراج الطاغوت من قفص الاتهام ووضع الأمة مكانه، بل يحميه من أية مساءلة مستقبلية ويبقي ظلمه ساريا مستشريا إذ يطرح هذا المفهوم حلا واحدا لإزالة ظلم الظالمين وهو أن نوطد علاقتنا مع الله وننتظر...، فإن بقي حكامنا في غيهم أو ازداد، فإنها إشارة على أن عبادتنا الفردية ليست كافية وفساد طويتنا لم تتغير بدليل بقاء هؤلاء!!
فمقياس صلاح الأمة هو صلاح الحكام، ودلالة ظلم الحكام هو ظلم الرعية....
وهكذا وبمنتهى البساطة تُكفُّ كل يد تمتد إلى الحكام بالتغيير، وتقطع كل إصبع تشير إليهم بالاتهام، بل توجه كل السهام إلى صدر المعتدى عليه حصرا.
فهل حقا كما نكون يولى علينا؟
إن كان الأمر كذلك، لماذا قام الأنبياء في وجه فرعون والنمرود وأبي جهل؟!
لماذا لم يتهم عبد الله بن الزبير مسلمي الحجاز في علاقتهم مع الله عندما وقف في وجه يزيد..؟
لماذا لم يقل الحسين لأهل مكة والكوفة (كما تكونوا يولى عليكم) بدل ان يقوم لمواجهة ظلم حكامهم...؟
والحقيقة هي أن هذا النص الضعيف ما كان ليشتهر هذا الاشتهار لولا الأيادي السوداء التي تعبث بسنة الرسول صلى الله عليه وسلم بل وتكذب عليه جهارا نهارا.
فهذا الحديث قد ضعفه غير واحد من أهل العلم، منهم من المتقدمين الحافظ ابن حجر العسقلاني رحمه الله ومن المتأخرين الشيخ الألباني رحمه الله فقد جمع طرقه في سلسلة الأحاديث الضعيفة 1/490، وحكم عليه بالضعف. ثم قال: (والواقع يكذبه، فإن التاريخ حدثنا عن تولي حكام أخيار بعد حكام أشرار والشعب هو هو.). بل قال الشوكاني (في إسناده وضاع وفيه انقطاع).
أما من ناحية المعنى فيناقض هذا الفهم صريح القرآن وصحيح السنة وثابت نهج سلف الأمة وخلفها، هذا بالإضافة إلى الواقع المشاهد والتاريخ الذي يقرر بأن الفساد يضرب الرأس ثم يسري إلى الأطراف فيفسدها عضوا عضوا، ولا يشفى الجسد بمعالجة الأطراف ما لم يعالج الرأس ابتداء.
أدلة القرآن:
يوضح القرآن هذا المعنى بشكل بَيِّن في قوله تعالى ( وأضل فرعون قومه وما هدى )
وفي قوله (وقالوا ربَّنَا إِنَّا أَطَعْنَا سَادَتَنَا وَكُبَرَاءَنَا فَأَضَلُّونَا السَّبِيلَا، رَبَّنَا آتِهِمْ ضِعْفَيْنِ مِنَ الْعَذَابِ وَالْعَنْهُمْ لَعْنًا كَبِيرًا )
وقوله (يَقْدُمُ قَوْمَهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَأَوْرَدَهُمُ النَّارَ ۖ وَبِئْسَ الْوِرْدُ الْمَوْرُودُ)
ولذلك نجد تركيز القرآن على اللقطات التي تسطر وقوف الأنبياء وأتباعهم في وجه ملوك السوء تحديدا، فتبرز مناظرة سيدنا موسى لفرعون وسحرته، ومجادلة إبراهيم للنمرود وآله، وتحدي شباب الكهف للملك دقيانوس وجنده....
ولم يقل أحد هؤلاء الأخيار لقومه إننا بُلينا بالفراعنة بسبب معاصينا والسبيل الوحيد للتخلص منهم هو أن نغلق علينا أبواب بيوتنا ونعبد الله في خاصة أنفسنا...!!
وبالطبع فإن أصحاب هذا الطرح عندما يتكلمون عن عبادة الله فهم لا يعنون إلا العبادة الفردية في البيت أو المسجد، فلا يتكلمون عن أوامر الله التي توجب محاسبة أمراء السوء ولا عبادة تحكيم شرائعه... وكأن هذه الأمور مستثناة من العبادة المطلوبة في مواجهة ظلم الحكام.
أدلة السنة:
أما السنة فذاخرة سيرة النبي صلى الله عليه وسلم بمواقف العزة التي توجب الخروج على الظلم ومحاسبة أهله، قال صلى الله عليه وسلم(إذا رأيت أمتي تهاب فلا تقول للظالم يا ظالم فقد تودع منهم) كما تشير الأحاديث الصحيحة إلى أن جور الحاكم ينسحب على سائر واجبات الدين فيحلها وينقض عراها.
قال صلى الله عليه وسلم: ((لتنقضن عرى الإسلام عروة عروة، فكلما انتقضت عروة تشبث الناس بالتي تليها، فأولهن نقضاً الحكم، وآخرهن الصلاة)) أخرجه الإمام أحمد في مسنده والطبراني في المعجم الكبير وابن حبان في صحيحه.
وكان صلى الله عليه وسلم يكثر في رسائله إلى الملوك من قول: (أسلم تسلم يؤتك الله أجرك مرتين، فإن أبيت فإنما عليك إثم الأريسيين... أو إثم القبط...أو إثم القوم الذين يحكمهم هذا الملك) وفي هذا بيان لا يبقي شبهة لمشتبه بأن إسلام الملك سيؤدي إلى إسلام قومه فينال الأجر مرتين (أجره وأجر قومه الذين أسلموا بإسلامه)، وبأن ضلاله سيضل قومه أيضا فينال إثمه وإثمهم.
ولعل الواقع المُشاهد والذي لا يكاد يحتاج إلى تدليل هو أن الحاكم إذا كان فاسدا فإنه لن يقرب إلى بلاطه الفقهاء ولا الأتقياء إنما سيتخذ من أهل الجور والهوى وعبدة المال وزراء وقراء ومستشارين، أما إعلامه فبداهة لن يسلط الأضواء على الدعاة والمجاهدين ولا أهل القرآن، بل سيعلي شأن الماجنين والماجنات، الأحياء منهم والأموات...! وسيُظهر الشعب كأنه شعب راقص فاجر مهما كان فيهم صالحون مصلحون.
مصر مثلا، كانت بلدا نصرانيا، فتحها عمرو بن العاص فصارت إحدى أبرز حواضر الإسلام، وبعد تولي العلمانيين حكمها غدت بلدا علمانيا بالرغم من ملايين المسلمين فيها.
نفس الحال ينطبق على تركيا، البلد الذي انتقل من النصرانية إبان القسطنطينيين، إلى أن أصبح عاصمة دولة الخلافة في حكم الخلفاء، واليوم هو رمز من رموز العلمانية بعد أن غير حكمه أتاتورك وأتباعه!!!
فهل أهل مصر اليوم يرضون بعلاقات حكامهم مع يهود؟!! أم هل يرضى أهل تركيا اليوم بتعاون حكامهم الآثم مع الغرب؟!!
أدلة من عهد الراشدين:
هذا وقد فهم أعظم تلامذة الرسول صلى الله عليه وسلم منه هذا الأمر جيدا فسطروه في أجمل مواعظهم وأجلِّ دروسهم.
أبو بكر رضي الله عنه وأرضاه:
من ذلك ما رواه البخاري عن قصة المرأة الأحمسية التي التقت الخليفة أبا بكر رضي الله عنه فقالت (ما بقاؤنا على هذا الأمر الصالح الذي جاء الله به بعد الجاهلية؟ قال بقاؤكم عليه ما استقامت بكم أئمتكم..) وقد شرح ابن حجر هذا الأثر عن أبي بكر فقال، ‏قوله : ( أئمتكم ) ‏ ‏
أي لأن الناس على دين ملوكهم , فمن حاد من الأئمة عن الحال مال وأمال .
الفاروق عمر رضي الله عنه وأرضاه:
أما الفاروق عمر فقد أوضح هذا المعنى في عدد من النصوص، نقتطف أهمها:
قال عمر بن الخطاب رضي الله عنه: "توشك القرى أن تخرب وهي عامرة، قالوا: كيف تخرب وهي عامرة ؟ قال: إذا علا فجارها أبرارها وساد القبيلة منافقوها"
وقال أيضا ((إِنَّ النَّاسَ لَمْ يَزَالُوا مُسْتَقِيمِينَ مَا اسْتَقَامَتْ لَهُمْ أَئِمَّتُهُمْ وَهُدَاتُهُمْ))
علي رضي الله عنه:
وقد ذكر ابن كثير رحمه الله في البداية والنهاية أيضاً عن أمير المؤمنين عمر بن الخطاب رضي الله عنه بعدما أن أرسل إليه سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه غنائم الفرس على كثرتها وعظمتها:
إن عمر لما نظر إلى ذلك قال: إن قوماً أدوا هذا لأمناء. فقال له علي بن أبي طالب رضي الله عنه: إنك عففت فعفت رعيتك، ولو رتعت لرتعت.
هذا كان فهم الراشدين السابقين من سلف الأمة المبارك الذي أمرنا الرسول بإتباع سنته وسنتهم وأن نعض عليها بالنواجذ فما بال أدعياء إتباع هذا النهج اليوم قد غيروا وبدلوا وحادوا عن النهج؟!!
أما فهم اللاحقين فلم يختلف عن جادة السلف في شيء:
يروي الحافظ ابن كثير في البداية والنهاية مقطعا يبرز تأثر الشعب بحاكمه خيرا إن كان من أهل الخير أو غير ذلك إن كان غير ذلك.
يروي عن حكام بني أمية فيقول:
وكانت همة الوليد في البناء وكان الناس كذلك يلقى الرجل الرجل فيقول :ماذا بنيت؟ ماذا عمرت؟
وكانت همة أخيه سليمان في النساء وكان الناس كذلك يلقى الرجل الرجل فيقول: كم تزوجت؟ ماذا عندك من السراري؟
وكانت همة عمر بن عبد العزيز في قراءة القرآن وفي الصلاة والعبادة وكان الناس كذلك يلقى الرجل الرجل ،فيقول :كم وردك؟ كم تقرأ كل يوم ؟ماذا صليت البارحة؟.
الشعب نفسه يتغير بتغير همم حكامه!! ومما تقدم يتبين كم للراعي من تأثير على الرعية، فالدولة تهيمن بمفاهيمها ونظمها على جميع مرافق الحياة فيصطبغ الناس بصبغتها أو يُجبرون..
وأخيرا ينتصب الإمام ابن تيمية رحمه الله ليأكد نفس الفهم الذي حفظه من سلف أمته فيقول في مجموع فتاويه: ومعلوم أنه إذا استقام " ولاة الأمور " الذين يحكمون في النفوس والأموال استقام عامة الناس .
كل ما سبق يوضح جلية الأمر ويبين أن أصل فساد الأمم هو حكامها وسادتها، وهم مصدر صلاحها إن صلحوا، وأن تحميل بعض الخطباء والدعاة والمصلحين المسؤولية على الناس بأنهم هم سبب ما بهم من شقاء وظلم وبعد عن دين الله، فيه ظلم وتجنِّ كبير على الناس، لصالح هؤلاء الحكام الذين يندر أن يمسهم أحد بكلمة أو نصح وتوجيه، ولعل ما صح عن أمير المؤمنين عثمان بن عفان رضي الله عنه في قوله:
" إن الله يزع بالسلطان ما لا يزع بالقرآن"، يحسم الأمر
هذا ولا تعارض البتة بين هذا الهدي النبوي وبين قوله تعالى ( وكذلك نولي بعض الظالمين بعضا بما كانوا يكسبون) فالله سبحانه يقرر واقعا ثابتا وهو أن الظالمين أمة من بعض لا يتولى الظالم إلا ظالم مثله، ولكن ما شأن المظلوم الذي يكتوي بنار هذا الظالم وأوليائه وأعوانه؟!!، هل نحكم عليه أم نعينه على رفع الظلم وتغيير الطغمة التي تأكل حقه وتعطل شرع ربه كما هو توجيه الرسول ودأب أعلام الأمة ورجالها؟!
ما أكثر الشبهات التي يلقي بها الطغاة فيزرعها علماؤهم عراقيل في طريق الأمة للتغيير!!
اللهم عليك وحدك التكلان، وأنت وحدك المستعان، لا تبقي عقبة في طريق أمتنا إلا ذللتها، ولا شبهة في عقول قومنا إلا انتزعتها برحمتك ومنِّك يا حنان يا منان.

أبو نزار الشامي



https://www.facebook.com/145478009128046/ph...e=3&theater
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Jan 27 2018, 11:26 AM
مشاركة #87


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



ألف باء ثورة: هكذا تنجح الثورات في تحقيق أهدافها؟
http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=5825&hl=

صنم الوطن
http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=5824&hl=


Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Jan 30 2018, 08:34 PM
مشاركة #88


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



عبادة العجل في العصر الحديث

http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=5831

Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Feb 8 2018, 08:13 PM
مشاركة #89


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



بعض السنن النبوية المهجورة
إلا عند من رحم ربي

• مواجهة الحكام الظلمة وكشف عيوبهم مثل تصديه صلى الله عليه وسلم لسادة قريش وكشف عيوبهم.
• الاستمرار على كشف الظلم حتى لو تعرض الشخص للقتل مثل تهديد ومحاولة قتل الرسول صلى الله عليه وسلم عند دعوته.
• كشف الأفكار الفاسدة التي ينشرها الحكام ويقدسونها مثل تصديه صلى الله عليه وسلم لفكرة عبادة الأصنام التي كانت قريش تقدسها.
• التعرض لأعمال الحكام وكشف أكاذيبهم مثل تصدي الرسول صلى الله عليه وسلم لسادة قريش وكشف ألاعيبهم وأكاذيبهم.
• الكلام في السياسة، فتصدي الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم للظالمين من سادة قريش والذين هم بمثابة الحكام اليوم كله حديث في السياسة.
• عدم موالاة الظالمين أو مشاركتهم الحكم أو الرضوخ لهم أو أخذ المال منهم مثل رفض الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم الرضوخ لقريش عندما عرضوا عليه المنصب والنساء والأموال.
• العمل الحثيث والجاد دون كلل أو ملل طيلة 13 سنة في مكة لإقامة الدولة الإسلامية.

https://www.facebook.com/145478009128046/ph...e=3&theater
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Feb 22 2018, 03:29 PM
مشاركة #90


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



التفكير من داخل قارورة الحكم الجبري

http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=5857
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Feb 23 2018, 08:19 AM
مشاركة #91


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



مرض الانفصام الوطني


مرض فكري يصيب بعض الأشخاص، وهو يضفي عليهم صفات تجعلهم مكروهين من قبل الناس، وتظهر عليهم علامات النفاق، وهو يشبه مرض الشيزوفرينيا (الانفصام في الشخصية)، ولكن سبب ذلك المرض الأوطان والأعلام التي صنعها لنا الكفار.

ومن الأمثلة على المرضى بهذا المرض، غضب عند شخص من فلسطين لأن فلسطيني قتله يهود وعدم اكتراثه بمئات القتلى في سوريا، وكذلك الأمر غضب شخص من اليمن لمقتل شخص في اليمن وعدم اكتراثه بمقتل مسلمي الروهينجا، وقس على ذلك الصور الكثيرة التي تراها في العالم الإسلامي.
ومن أسباب ذلك المرض:
• الحدود الوطنية والأعلام الوطنية والإعلام الوطني والشخصيات الوطنية التي تنشر هذا المرض.
• عدم فهم أن الوطنية هي رابطة جاهلية وكل ما يصدر عنها جاهلي.
• قيام الحكومات في العالم الإسلامي بالتنكيل بمسلمين من بلاد مجاورة مما يولد الكره اتجاه ذلك البلد وأهلها.
• العداءات بين بلد وآخر مما يولد الكره بين الشعبين المسلمين في هذين البلدين.

ولعلاج هذا المرض:
• الوعي أن الوطنية وجميع مخلفاتها هي من الجاهلية والكفر ولا علاقة لها بالإسلام.
• الوعي أن المسلمين امة واحدة من دون الناس وان رايتهم واحدة هي راية العقاب وان الدولة التي توحدهم وتجمعهم هي دولة الخلافة.
• الانضمام لأحزاب إسلامية مبدئية لا تعترف بحدود الوطن ولا بأعلام الوطن ولا تعترف بحدود لتنظيم أفرادها بين منطقة ومنطقة في العالم كله، وعدم الانضمام لأحزاب وطنية أو قومية أو أحزاب وطنية أو قومية بصبغة إسلامية، أو أحزاب إسلامية تعترف بالحدود والسدود وبالوطنيات والأعلام الحالية، فهذه كلها الانضمام لها يوجد هذا المرض.
أعراض هذا المرض:
• عدم اكتراث المسلم بما يصيب إخوته المسلمين في البلاد المجاورة حسب التقسيمات الوطنية الحالية
• الاستعداد لحرب إخوته المسلمين في البلاد المجاورة
• النظر نظرة دونية لإخوته المسلمين من البلاد المجاورة
• تأييد مجرمين من بلاد مجاورة... تأييدهم في قتل مسلمين أبرياء وذلك لأنهم قدموا لوطنه بعض المساعدات، مثل عمل حكومة حماس عند تأييدها لحكومة إيران وذلك بسبب دعمها لحركة حماس.
• سب شعب كامل من المسلمين وذلك لأن حكومة ذلك الشعب اتخذت مواقف سيئة اتجاه بلد آخر، مثل سب البعض للشعب السعودي أو المصري أو الإماراتي وذلك لان حكومتي تلك البلاد لها مواقف سيئة جدا اتجاه بلاد كثيرة.

هذا المرض له نتائج وخيمة على المسلمين بشكل عام، ومن نتائجه المدمرة:
• الإثم الشديد بالمناداة برابطة جاهلية حرمها الإسلام وبكل تبعاتها.
• الضعف للبلد في كل المجالات عند التمسك بالرابطة الوطنية التي تفرق المسلمين ولا تجمعهم، فأين قوة قطر أو البحرين أو الأردن أو تونس أو.... بالمقارنة لو توحدت تلك الدول وتم هدم الرابطة الوطنية.
• سهولة استفراد الكفار المستعمرين بالبلاد وهي مفرقة مشرذمة.
• بقاء البلاد المجاورة ساكتة عما يصيب إخوتهم من قتل ودمار بحجة عدم جر البلد لحرب لن يستفيد منها البلد مثل ترك الحكام الخونة لفلسطين أو لسوريا تقتل وهو ينظرون بحجة أنهم لا يريدون إدخال البلاد في دوامة حروب لا فائدة منها.

هذا المرض لن يزول بشكل كامل إلا بعد هدم كل العروش الحالية في العالم الإسلامي وهدم كل الحكومات الوطنية ودوس كل أعلامهم بالأحذية في الطرقات وإقامة نظام الخلافة في العالم ورفع رايته راية العقاب عالية خفاقة فوق ربوع العالمين، فعندها يصبح جميع المسلمين في بلد واحد وعندها وبسياسة الإسلام العادلة وعدم التمييز بين فئة وفئة لن يكون هناك فرق بين مسلم مصري او فلسطيني أو سوري أو صومالي أو أفريقي أو اسود أو أبيض إلا بتقوى الله تعالى.

https://www.facebook.com/145478009128046/ph...e=3&theater
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Feb 23 2018, 08:19 AM
مشاركة #92


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



مرض الانفصام الوطني


مرض فكري يصيب بعض الأشخاص، وهو يضفي عليهم صفات تجعلهم مكروهين من قبل الناس، وتظهر عليهم علامات النفاق، وهو يشبه مرض الشيزوفرينيا (الانفصام في الشخصية)، ولكن سبب ذلك المرض الأوطان والأعلام التي صنعها لنا الكفار.

ومن الأمثلة على المرضى بهذا المرض، غضب عند شخص من فلسطين لأن فلسطيني قتله يهود وعدم اكتراثه بمئات القتلى في سوريا، وكذلك الأمر غضب شخص من اليمن لمقتل شخص في اليمن وعدم اكتراثه بمقتل مسلمي الروهينجا، وقس على ذلك الصور الكثيرة التي تراها في العالم الإسلامي.
ومن أسباب ذلك المرض:
• الحدود الوطنية والأعلام الوطنية والإعلام الوطني والشخصيات الوطنية التي تنشر هذا المرض.
• عدم فهم أن الوطنية هي رابطة جاهلية وكل ما يصدر عنها جاهلي.
• قيام الحكومات في العالم الإسلامي بالتنكيل بمسلمين من بلاد مجاورة مما يولد الكره اتجاه ذلك البلد وأهلها.
• العداءات بين بلد وآخر مما يولد الكره بين الشعبين المسلمين في هذين البلدين.

ولعلاج هذا المرض:
• الوعي أن الوطنية وجميع مخلفاتها هي من الجاهلية والكفر ولا علاقة لها بالإسلام.
• الوعي أن المسلمين امة واحدة من دون الناس وان رايتهم واحدة هي راية العقاب وان الدولة التي توحدهم وتجمعهم هي دولة الخلافة.
• الانضمام لأحزاب إسلامية مبدئية لا تعترف بحدود الوطن ولا بأعلام الوطن ولا تعترف بحدود لتنظيم أفرادها بين منطقة ومنطقة في العالم كله، وعدم الانضمام لأحزاب وطنية أو قومية أو أحزاب وطنية أو قومية بصبغة إسلامية، أو أحزاب إسلامية تعترف بالحدود والسدود وبالوطنيات والأعلام الحالية، فهذه كلها الانضمام لها يوجد هذا المرض.
أعراض هذا المرض:
• عدم اكتراث المسلم بما يصيب إخوته المسلمين في البلاد المجاورة حسب التقسيمات الوطنية الحالية
• الاستعداد لحرب إخوته المسلمين في البلاد المجاورة
• النظر نظرة دونية لإخوته المسلمين من البلاد المجاورة
• تأييد مجرمين من بلاد مجاورة... تأييدهم في قتل مسلمين أبرياء وذلك لأنهم قدموا لوطنه بعض المساعدات، مثل عمل حكومة حماس عند تأييدها لحكومة إيران وذلك بسبب دعمها لحركة حماس.
• سب شعب كامل من المسلمين وذلك لأن حكومة ذلك الشعب اتخذت مواقف سيئة اتجاه بلد آخر، مثل سب البعض للشعب السعودي أو المصري أو الإماراتي وذلك لان حكومتي تلك البلاد لها مواقف سيئة جدا اتجاه بلاد كثيرة.

هذا المرض له نتائج وخيمة على المسلمين بشكل عام، ومن نتائجه المدمرة:
• الإثم الشديد بالمناداة برابطة جاهلية حرمها الإسلام وبكل تبعاتها.
• الضعف للبلد في كل المجالات عند التمسك بالرابطة الوطنية التي تفرق المسلمين ولا تجمعهم، فأين قوة قطر أو البحرين أو الأردن أو تونس أو.... بالمقارنة لو توحدت تلك الدول وتم هدم الرابطة الوطنية.
• سهولة استفراد الكفار المستعمرين بالبلاد وهي مفرقة مشرذمة.
• بقاء البلاد المجاورة ساكتة عما يصيب إخوتهم من قتل ودمار بحجة عدم جر البلد لحرب لن يستفيد منها البلد مثل ترك الحكام الخونة لفلسطين أو لسوريا تقتل وهو ينظرون بحجة أنهم لا يريدون إدخال البلاد في دوامة حروب لا فائدة منها.

هذا المرض لن يزول بشكل كامل إلا بعد هدم كل العروش الحالية في العالم الإسلامي وهدم كل الحكومات الوطنية ودوس كل أعلامهم بالأحذية في الطرقات وإقامة نظام الخلافة في العالم ورفع رايته راية العقاب عالية خفاقة فوق ربوع العالمين، فعندها يصبح جميع المسلمين في بلد واحد وعندها وبسياسة الإسلام العادلة وعدم التمييز بين فئة وفئة لن يكون هناك فرق بين مسلم مصري او فلسطيني أو سوري أو صومالي أو أفريقي أو اسود أو أبيض إلا بتقوى الله تعالى.

https://www.facebook.com/145478009128046/ph...e=3&theater
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Feb 27 2018, 07:55 PM
مشاركة #93


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



الحركة الاسلامية


هي الحركة التي يكون القران والسنة منهجا لها قولا وعملا لا مجرد شعارات ومزايدات
هي الحركة التي توالي الله ورسوله والمؤمنين وتتبرأ من الكفار وحكام المسلمين وكل الظالمين
هي الحركة التي تدعو لإقامة حكم الله في الأرض خلافة راشدة على منهاج النبوة
هي الحركة التي تحارب الديمقراطية والعلمانية والدولة المدنية وكل الشرائع البشرية
هي الحركة التي لا تركن إلا لله وللمؤمنين ولا تركن لكافر أو حاكم ظالم او أي مؤسسة دولية
هي الحركة التي لا تتلقى أي دعم أو مدد أو مال من أي كافر أو حاكم أو عميل مجرم أو أي جهة خارجية.
هي الحركة التي لا تسمح للمجرمين بالتدخل في شؤونها
هي الحركة التي تفض الخصومات بين أفرادها وبينها وبين الآخرين بناء على شرع الله فقط.
هي الحركة تضم افرادها بناء على اقتناعهم بالفكرة لا بناء على مال او جاه او منصب او منفعة.
هي الحركة التي تثبت على فكرتها الإسلامية ولا تتبدل أو تنحرف مع الزمن أو مع الضغوطات.

........


أما غير ذلك فهي حركة إسلامية غير متميزة ستسقط مع الوقت وستضر أكثر مما تنفع.

https://www.facebook.com/145478009128046/ph...e=3&theater
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Apr 8 2018, 12:42 PM
مشاركة #94


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



الصد عن إقامة الخلافة بين المؤامرة والقدرية الغيبية

http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=5915
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Apr 24 2018, 12:25 PM
مشاركة #95


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



المال الخارجي والسيطرة على القرار

http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=5933
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Jul 17 2018, 10:51 AM
مشاركة #96


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



الحديث حسب المناسبات نهج قراني

http://naqed.info/forums/index.php?showtopic=6207
Go to the top of the page
 
+Quote Post
الخلافة خلاصنا
المشاركة Jul 21 2018, 09:50 PM
مشاركة #97


أسرة المنتدى
*****

المجموعة: الأعضاء
المشاركات: 1,940
التسجيل: 8-July 15
البلد: فلسطين
رقم العضوية: 2,314



"كل كلامك على الفاضي"
-----------


جملة ما أكثر ما نسمعها من يائسين ومحبطين وأحيانا من مرجفين مشككين، جملة نسمعها عندما نهم بالأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، جملة نسمعها عندما نهم بمحاسبة المجرمين والخونة والمسؤولين إن قصروا بواجباتهم، جملة نسمعها إن أمرنا بالمعروف ونهينا عن المنكر، جملة يعقبها القول أن أمرنا بالمعروف ونهينا عن المنكر هو إطالة للسان وإثارة للفتن ونشر للتفرقة ومدفوع من الأعداء.

كل كلامك على الفاضي يقولها لك إنسان بحسن نية أو بسوء نية لينهاك عن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر، وليقول لك: لو أمرت ملايين المرات فلن يتغير الواقع، فاسكت خيرا لك، ولا تعرض نفسك للأذى.

جملة تدل على أن صاحبها مستسلم للواقع وللمجرمين ولا شأن له بهم، المهم أن يأكل ويشرب ويجنب نفسه أذى المجرمين.

لا يريدونك أن تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر لأن ذلك بنظرهم لن يفيد، فهم يرون أن الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ان لم يعقبه استجابة فالتوقف التوقف وإلا اصبح كلامك على الفاضي.

لم يعوا قصة اصحاب السبت ولا قصة يونس عليه السلام ولا قصص الانبياء في التغيير، وإنما انقادوا للمرجفين والمشككين والمستسلمين في نظريتهم القاتلة "كل كلامك على الفاضي"

يعتبرون الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ان طال كلام على الفاضي، ويعتبرون السكوت عن المجرمين والخونة حكمة وذكاء وسلامة.

ليتهم يسكتون فيستمعون فلا يتكلمون ولكنهم يهاجمون الآمرين بالمعروف والناهين عن المنكر بالقول لهم اسكتوا ولا تتكلموا لأن كل كلامكم على الفاضي.

حسن عطية

https://www.facebook.com/225500671139291/ph...e=3&theater
Go to the top of the page
 
+Quote Post

5 الصفحات V  « < 3 4 5
Reply to this topicStart new topic
1 عدد القراء الحاليين لهذا الموضوع (1 الزوار 0 المتخفين)
0 الأعضاء:

 

RSS نسخة خفيفة الوقت الآن: 14th November 2019 - 05:07 PM