منتدى الناقد الإعلامي

السلام عليكم , للمشاركة اختر ( دخول | تسجيل )



ملتيميديا

مقتطفات فيديو من انتاج الشبكة

الملف الشخصي
صورة العضو
التقيم
 
الخيارات
الخيارات
الإعلان الشخصي
الخلافة خلاصنا لم يقم بكتابة أي إعلان .
معلومات شخصية
الخلافة خلاصنا
أسرة المنتدى
41 سنة
ذكر
فلسطين
تاريخ الولادة يناير-10-1979
الهوايات :
لا توجد معلومات
الإحصائيات
الإلتحاق بتاريخ: 8-July 15
عدد مشاهدة الملف 36,192*
آخر تواجد في : اليوم, 01:28 PM
التوقيت المحلي: Jul 3 2020, 04:24 PM
3,088 المشاركات (2 :المشاركات باليوم)
معلومات الإتصال
AIM لا توجد معلومات
Yahoo لا توجد معلومات
ICQ لا توجد معلومات
MSN لا توجد معلومات
Contact خاص
* يتم تجديد عدد المشاهدات كل ساعة

الخلافة خلاصنا

الأعضاء

*****


المواضيع
الردود
التعليقات
الأصدقاء
المحتوى
امرأة سألت الشيخ : وقالت :
يا شيخ قبل زواجي كنتُ فتاةً صوّامة قوّامة ..أجدُ لذةً للقرآن عجيبة .. والأن فقدتُ حلاوة الطاعات .. !!
الشيخ : طيب ..ما أخبارُ اهتمامك بزوجك ؟ !
يا شيخ أنا أسألك عن القرآن والصوم والصلاة وحلاوة الطاعة .. وانت تسألني عن زوجي ؟!
نعم يا أختي .. لماذا لا تَجدُ بعض النساء حلاوة الإيمان ولذَّة الطاعة وأثر العبادة ؟

* قال صلى الله عليه وسلّم : ( ولا تَجدُ المرأة حلاوة الإيمان حتَّى تؤدِّي حقَّ زوجها ) صحيح الترغيب 1939.

وما هي بعض حقوقه؟

• قالت إمراة سعيد بن المسيب رحمة الله عليهما :
( ما كنَّا نُكلِّم أزواجَنَا إلَّا كما تُكلِّمون أمراءَكم ) حلية اﻷولياء 168/5.

إنَّها الهيبة والمكانة العالية في قلب الزوجة لزوجها .

• قال صلى الله عليه وسلم *لصحابية* أذاتَ بَعْلٍ ؟
قالت نعم : قال كيف أنتِ له؟
قالت : لا آلوه "أي" ( لا أقصِّر في طاعته ) ..
فقال : ( فانظري أين أنت منه إنَّما هو جنَّتُك ونارُك ) صحيح الترغيب 1933.

• قال ابن عباس رضي الله عنهما ترجمان القرآن عند قول الله : *( فالصالحات قانتات حافظات للغيب...)* .

• قانتات :
طائعات ﻷزواجهن، ولم يقل طائعات !! فالقنوت شدة الطاعة وكمالها !! كيف تعرف الزوجة أنَّها
صالحة وطائعة ؟

إن نظر إليها سرَّتْه ..
وإنْ أمرها أطاعتْه ..
وَإِنْ أقسم أبرَّتْه ..
وَإِنْ غابَ عنها حفظتْه في نفسها وماله ..

• إِنْ غابَ عن عينها علمت ما يغضبه؛ فانتهت عنه :
- ولا تصرفات لا يرضاها .
- ولا أقلَّ ولا أكْثرَ ممِّا لا يريده .

• قال صَلَّى الله عَلَيْهِ وَسَلَّم َ: ( ألا أخبركم بنسائكم في الجنة ؟ الودود الولود إذا غَضِبتْ أو أسيء إليها أو غضب زوجها قالت: هذه يدي في يدك لا أكتحلُ بِغمْضٍ حتى ترضى ) صحيح الترغيب 1941.

• الصالحة تتذكَّر قول رسولها عليه الصلاة والسلام إذ يقول ( لا يَنظر الله إلى امرأة لا تشكر لزوجها ) صحيح برقم (581/1) .

• الصالحة لا يَغيبُ عن بالها ...

• قوله صلى الله عليه وسلم : ( لو كنتُ أمرتُ أحداً أنْ يسجد ﻷحد ﻷمرتُ المرأةَ أنْ تسجدَ لزوجها ) صحيح الترغيب .

• فشرط قبول عملها رضَى زوجها .

• قال صلَّى الله عليهِ وسلَّم َ: ( ولا تؤدِّي المرأة حق الله عزوجل حتى تؤدِّي حق زوجها كله ) صحيح في الترغيب 1943.

• وقال صلى الله عليه وسلم محذِّراً لها :
( إثنان لا تجاوز صلاتهما رؤسهما، عبد آبق من مواليه حتى يرجع، وامرأة عصتْ زوجها حتى ترجع ) صحيح الترغيب (1948..

نسأل الله تعالى أن يحفظ أخواتنا وبناتنا ونساء المسلمين ويحصنهن بالستر والعفاف.
منقول
#الحقيقة
الترفع عن محاورة الجهلاء ليس ضعفا أو قلة حجة بل هو الحكمة بعينها.

#الحقيقة
ثلاثة نماذج حديثة تؤكّد على انتهازية أمريكا في احتكارها للتكنولوجيا
بقلم: أبو حمزة الخطواني
------------------------
تعتمد #السياسة الأمريكية المتعلقة بالتكنولوجيا مع سائر دول العالم على مبدأ انتهازي واحد وهو: #الاحتكار والابتزاز والاستغلال، لا فرق عندها في التعامل مع سائر الدول سواء أكانت فقيرة أم غنية، متخلفة أم متقدمة، حليفة أم عدوة، فسياستها ثابتة وواحدة في هذا المضمار مع جميع الدول، وهي احتكار كامل للمعلومة التكنولوجية وحرمان غيرها من الاستفادة منها.

ولنأخذ ثلاثة نماذج عملية لهذه السياسة الأمريكية الابتزازية من #ماليزيا و #السعودية و #الصين على التوالي؛ أما بالنسبة للنموذج الأول فقد كشف رئيس وزراء ماليزيا السابق مهاتير محمد أنّ دولته كانت قد اشترت من أمريكا طائرات F16 بأثمان باهظة وثبت أنّها لا تصلح إلا للاستعراضات الجوية، إذ إنّها لا تحتوي على برمجة ولا شيفرات، وحاولت ماليزيا تشغيلها للأغراض العسكرية فلم تعمل، فاضطرت للاتصال بأمريكا من أجل ذلك، فأرسلت الأخيرة إليها المبرمجين، الذين قاموا بتشغيلها لقاء تكاليف جديدة فوق ثمنها الأصلي، وعلّق مهاتير محمد على ذلك بقوله إنّ قرار استخدام هذه الطائرات مرهون بالإرادة الأمريكية.

أمّا النموذج الثاني فقد أعلن أنّ السعودية - وهي أكبر مشترٍ للأسلحة الأمريكية في العالم - قد وقّعت على عقديْن مع شركة لوكهيد مارتن الأمريكية لشراء ألف صاروخ جو أرض وجو بحر، وتبيّن أنّ قرابة نصف هذه الصواريخ موجودة أصلاً في السعودية، ولكنّها تحتاج إلى تحديث، أي أنّ السعودية تشتري هذا النوع من الأسلحة مرتين، فمرة تشتريها بدون برمجة ولا تحديث، ومرة تشتري تحديثاتها وبرمجتها، وبذلك يتبيّن أنّ قرار تشغيل هذه الصواريخ للاستخدام هو قرار أمريكي صرف، لأنّ تكنولوجيا الصواريخ تلك لا يملك استخدامها وتشغيلها إلا الأمريكيون، وهم فقط الذين يقومون بتشغيلها ضد اليمن مثلاً، بينما لا يسمحون باستخدامها ضد كيان يهود حتى لو فرضنا جدلا وجود رغبة عند حكام آل سعود لاستخدامها.

فشراء السعودية للأسلحة الأمريكية بهذه الطريقة تحوّل إلى وبال عليها وعلى المسلمين، وليس ذلك من باب تدمير البلاد الإسلامية كما حصل في اليمن، وقتل وتشريد وإفقار أهلها وحسب، بل ومن باب إفقار السعودية نفسها التي باتت تُهدر وبشكلٍ مُنظم عشرات المليارات من الدولارات سنوياً على هذه الأسلحة العقيمة.

فالدين السعودي يتضاعف سنوياً بسبب ذلك بمقدار 30 مليار دولار حيث بلغ في نهاية العام 2018 ما يزيد عن 153 ملياراً في حين بلغ 183 مليار دولار في نهاية العام 2019، وهذا ما جعل السعودية وهي الدولة النفطية الغنية تقترض هذا العام لوحده مبلغاً كبيراً بقيمة 58 مليار دولار.

أمّا النموذج الثالث فمن الصين حيث وضعت أمريكا شركة هواوي الصينية وسبعين شركة أخرى مُرتبطة بها على لائحة العقوبات التي أقرّها الكونغرس، والتي بموجبها تقوم الشركات الأمريكية والأجنبية التي تستخدم التكنولوجيا الأمريكية بمنع تصدير رقائق أشباه الموصلات المتطورة إلى هواوي والشركات المُرتبطة بها، وتهدف هذه العقوبات بشكلٍ واضح إلى تعطيل برامج الصين المتقدمة في إطلاق مشروع الجيل الخامس المُراد استخدامه في شبكات الاتصالات وفي الهواتف النقّالة.

وتستغل أمريكا هيمنتها على قطاع رقائق أشباه الموصلات المتطورة لاحتكار السيطرة على قطاع الاتصالات السريعة المستقبلية، وإبعاد المنافسين لها.

إنّ هذه السياسة الأمريكية الاحتكارية التي تحبس المعرفة التكنولوجية لصالح شركاتها، وتحرم غيرها منها حتى ولو دفع هذا الغير أضعاف أثمانها، تعني أنّ أي دولة تُريد امتلاك التكنولوجيا امتلاكاً حقيقياً لا بد لها من الانفصال التكنولوجي عن أمريكا انفصالاً حقيقياً، وأنْ تكون العلاقات التكنولوجية بينها وبين أمريكا مبنية على أساس المعاداة لا على أساس التحالف والصداقة، لأنّه لا فائدة تُرجى من التحالف مع أمريكا، والشواهد والتجارب أكبر دليل على ذلك.

والدولة الإسلامية القائمة قريباً بإذن الله ستعتمد في سياستها التكنولوجية على قواها الذاتية، وعلى أدمغة أبنائها، وعلى شراء التكنولوجيا بأصولها وجذورها وبدون شروط، وإنّ وجود الإرادة الصلبة لدى الدولة الإسلامية إلى جانب قوة المبدأ كفيلان ببناء القوة التكنولوجية الإسلامية القادرة على تحدي أمريكا والعالم، ومن ثمّ استخدامها في حمل رسالة الإسلام لنشر خيره وعدله ونوره إلى العالم أجمع.

#جريدة_الراية
#الحقيقة
**القيادة الحزبية بين الإبداع و التدمير **
لعل العنوان لا يبدوا واضحا من القراءة الأولى
ولذلك دعوني أتذاكر معكم معركة ذات السلاسل..
لن أبالغ إن قلت أنها أكثر قصص السيرة التي أثرت فيّ وتركت خلفها علامة عميقة في أخاديد عقلي، عندما قرأت قصة هذه المعركة أصبت بالذهول من أول سطورها وكان يزداد ذهولي واستغرابي مع كل سطر انهيه...
أخذ يجول في خلدي كلام كثير وتساؤلات مربكة -تماما كما حصل مع سيدي عمر بن الخطاب-
الذي كان ذهوله واستغرابه وتساؤلاته اكبر من تساؤلاتي ،
-- عمرو بن العاص اسلم قبل أسابيع فكيف يصبح قائدا لسرية عسكرية؟ و الأصعب كيف يجعل الرسول أبو بكر وعمر تحت إمرته؟ و الأصعب كيف ينفرد عمرو بن العاص باتخاذ القرار دون مشاورة أبي بكر وعمر؟ و الأكثر صعوبة كيف يتجرأ هذا المسلم الجديد على تحدي عمر بن الخطاب؟
-- لا أخفيكم كنت أشعر بغضب شديد قبل أن أصل إلى ذلك السطر عندما صاح الصديق بوجه عمر بتلك العبارة التي هزتني كما هزت عمر بن الخطاب (و الله يا عمر لولا أنه خير منك ما أمّره رسول الله عليك) هذه العبارة صدمتني أكثر مما صدمت عمر بن الخطاب!!!
-- ثم يعود الجيش الغاضب إلى المدينة ويتوجهون مباشرة إلى حضرة رسول الله ليشتكوا على عمرو بن العاص.. باستثناء رجل واحد وهو ابو بكر لم يذهب معهم
-- وينعقد مجلس الحكم ويستدعى عمرو بن العاص، وعمر بن الخطاب وبقية الصحابة و أنا معهم ينتظرون العقوبة النبوية التي ستنزل على عمرو بن العاص ، وهنا تكون المفاجأة !!
لقد كان عمرو بن العاص (مبدعاً) لدرجة أن عمر بن الخطاب و بقية أفراد الجيش لم يكونوا يدركون ما يحدث!!
-- ولو وضعنا أي رجل بدل عمرو بن العاص في هذه المعركة (لتدمر) الجيش وهزم..!!
** هذه القصة تركت ألماً و تنبهاً في نفس الوقت داخل أعماق ذهني..
-- أما الألم فلأنني أدركت أنه من الممكن أن يكون الرجل عظيما وعملاقا ً ولكنه لا يصلح للقيادة في مراحل معينة.. وهنا تكمن المصيبة : فأنا شخصياً لو خيرت بين عمرو بن العاص وعمر بالخطاب قطعا سأختار عمر بن الخطاب.. ولكن في هذه المعركة بالذات سيكون الخيار خاطئاً!!
-- ولذلك شعرت بألم شديد منبعه الحيرة التي مازالت تنتابني، ما هو المعيار؟؟
-- الحقيقة أنه ليس هناك معيار.. ولعل الكثير من هزائم الأمة كانت بسبب هذه الهفوة، عندما يلتفون حول العمالقة و الأسماء الكبيرة ولا ينتبهون لوجود ( المبدعين)
** هذه القضية أشغلت الكثير من العقول العملاقة في تاريخنا مثل الشافعي و القاضي يعقوب وابن خلدون
-- أما الشافعي فاعتزل الفقه لمدة سنتين وتفرغ لتعلم فنون الفراسة في اليمن.
-- وأما القاضي يعقوب فقد افتتح علما جديدا في باب القضاء وهو علم الحيل الذي كان لزاما على كل قاضي حنفي أن يتعلمه قبل الجلوس للقضاء.
-- وأما ابن خلدون الذي كان ملزما على بناء منظومة قضائية جديدة في مصر فقد اعتمد على الرأي الجماهيري على نفس طريقة عمر بن الخطاب..
** هذه ربما تكون مخارج علمية (الفراسة - علم الحيل- واستقراء رأي الجمهور)
** ولكن في الواقع العملي ليست كافية وليست منضبطة..
-- ولعل من أكبر أوجاعنا التي تحضر في ذاكرتي معركة بلاط الشهداء : خطأ صغير من العملاق عبد الرحمن الغافقي، في اختيار قائد قلب الهجوم للجيش دمر جيشا كاملا من أعظم جيوش المسلمين عبر التاريخ.
** نعم اختيار الرجل غير المناسب للمرحلة و الزمان و المكان و المهمة ، قد يكون مدمراً.
** لا أخفيكم سراً إن قلت أنني أجد في قلبي خوفاً من هذه المسألة لسببين: الأول أنني وجدت الكثير من هذه الحالات في تاريخنا مما سبب الكثير من (الدمار) و الهزائم ، و الثاني أنه فعلياً لا يوجد معيار حقيقي لترشيح المبدعين واكتشافهم.
** وهذا يقودنا للتساؤل الأكبر :
من المسؤول عن الخطأ ومن الذي يجب ان نحاسبه إذا حصل تهميش للمبدعين، ومن الذي يجب أن نعاقبه إذا وقعنا في نفس الخطأ ؟؟
الحق أن المبدعين تكشفهم المواقف ولا يمكن التنبؤ بوجودهم أو اكتشافهم عن قصد ... و من ناحية أخرى من الصعب على العقلية البشرية أن تشيح نظرها عن الأسماء اللامعة عندما يكونوا موجودين لتبحث عن غيرهم..
وهذا يجعلني ألقي بهذا الحمل على توفيق الله..
-- في الواقع العملي يستلزم من صاحب الصلاحية أو الأمير أو الخليفة أن يبذل الجهد ثم يتوكل على الله...
ولا أجد حقاً لأحد أن يلوم صاحب الصلاحية إن أخطأ الاختيار.
فقد أخطأ عمر بن الخطاب وأخطأ الشافعي وأخطأ القاضي يعقوب وأخطأ ابن خلدون وهم عملاقة هذا الفن.
فالله نسأل أن يلهمنا رشدنا وأن يهدينا سبلنا

جندل صلاح
#الحقيقة
السماح بإدخال 700 أردني للعمل داخل "إسرائيل"
الأحد، ٢١ يونيو / حزيران ٢٠٢٠

قرّرت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، السماح لمئات العمال الأردنيين العمل داخل فلسطين المحتلة

وقالت قناة "كان" العبرية،إن حكومة الاحتلال صادقت على إدخال 700 عامل أردني إلى "إيلات" كدفعة أولى، على أن يتم إدخال المزيد من العمال في دفعة لاحقة

وأشارت القناة العبرية، إلى أنّه سيخضع العمال الأردنيون للحجر الصحي لمدة أسبوعين، فيما سيتم إدخال 800 عامل أخرين لاحقاً
التعليق:
بعد ان افقر ملك الاردن أهل الأردن ها هو يرسلهم للعدو الصهيوني للعمل اذلاء عنده.
فبدل ان يرسلهم ضمن صفوف الجيش مقاتلين لتحرير فلسطين، فانه يرسلهم اذلاء يعملون تحت رحمة يهود في صورة مقززة جدا.
#الحقيقة


https://nabd.com/s/74077834-ca47ba/%D8%A7%D...8bT6I7imHQXtSMo
آخر الزوار


22 Feb 2020 - 20:48


3 Jul 2018 - 18:35


25 Oct 2017 - 14:44


20 Sep 2017 - 16:37


16 Aug 2017 - 6:44

التعليقات
لم يقم باقي الأعضاء بكتابة تعليق لـ الخلافة خلاصنا.

الأصدقاء
لا يوجد أصدقاء.
RSS نسخة خفيفة الوقت الآن: 3rd July 2020 - 04:24 PM